إبداع أردنيّ كبير في تكنولوجيّا المعلومات بمؤتمر ومعرض الاتصالات ببرشلونة

أجمع مسؤولون في 14 شركة أردنيّة مُشاركة في الجناح الأردنيّ المُقام ضمن مؤتمر والمعرض الدوليّ للاتصالات “MWC 2019” بتنظيم من جمعية شركات تقنيّة المعلومات والاتصالات “انتاج، على أن الجناح الأردنيّ يُعتبر ” تَجمُّعاً تكنولوجياّ مُميزاً” لعرض الأبداع وإيجاد حالة من التنافس بين الشركات الأردنيّة والدوليّة.

وعبّروا عن فخرهم للمُشاركة في حدث دوليّ كبير كهذا، لاسيما في ظل وجود جناح أردنيّ يُنافس أكبر الأجنحة الدوليّة، في حين انه يُعتبر فرصة كبيرة لإبراز المُنتج الأردنيّ والملكيّة الفكريّة الأردنيّة، فضلاً على أن الخبرة الأردنيّة الكبيرة تُنافس كبرى الشركات في المنطقة.

وتقيم جمعية “انتاج” للسنة الثالثة على التواليّ الجناح الأردنيّ مؤتمر والمعرض الدوليّ للاتصالات “MWC 2019” بِمُشاركة 14 شركة أردنيّة مُتخصصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيّا المعلومات، بالإضافة لـ 18 شركة ناشئة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة بيسيل بشار الحنتولي، أن مُشاركتهم هذا العام وفرت لهم لقاءات مع 40 شركة مُشاركة في المعرض بشكل عام، إذ رتبت “بيسيل” مع تلك الشركات لقاءات تمت خلال أعمال المعرض.

ووصف الحنتولي، المشاركة بـ “الممتازة” وذلك لعرض مُنتجاتهم من التطبيقات الجديدة، بحثاً عن أسواق جديدة، لاسيما في مجال المحتوى الرقميّ في اللغات العربيّة والإنجليزيّة والفرنسيّة.

وبدورها قالت المؤسس والشريك التنفيذيّ في شركة “أسكدنيا” ضحى عبد الخالق: “نحن سعداء للمُشاركة في المعرض الدوليّ للاتصالات ضمن الجناح الأردنيّ، واصفة الجناح الأردنيّ بإنه “تجمع اردنيّ تكنولوجيّ بامتياز” بتنظيم عالي المُستوى من جمعية “انتاج”.

وأشارت إلى أن المُشاركة تُتيح فُرص كثيرة ابرزها الاطلاع على خبرات الشركات الدوليّة المُشاركة في المعرض ككل، الأمر الذي يُمكّن الشركات الأردنيّة من تطوير التكنولوجيّا المُستخدمة لديها، لاسيما في قطاع البرمجيات وإعادة تصديرها من الأردن بملكيّات فكريّة.

واعتبرت عبدالخالق أن المؤتمر والمعرض في برشلونة فُرصة “ممتازة” للالتقاء بعملاء جدد وتوطيد العلاقات مع عملاء حاليين وتعزيز عنصر الثقة بالمنتج الأردنيّ في قطاع تكنولوجيّا المُعلومات.

ومن جهتها، قالت سرين اللوزي من قسم التسويق في شركة بروجرس سوفت، أن الشركة عرضت من خلال مُشاركتها هذا العام مُنتجات تتعلق بأنظمة المدفوعات للبنوك المركزيّة والبنوك بشكل عام.

وأشارت إلى أن الشركة تتعامل مع أكثر من 370 بنكا مركزيّا وبنكا في 24 دولة بالعالم، مؤكدة فخر الشركة بالمشاركة هذا العام، فضلا عن فرصة اطلاع كافة الزائرين للجناح الأردنيّ على حجم الإبداع الأردنيّ الكبير في صناعة تكنولوجيّا المعلومات.

ومن جهتهم، قال مدير إدارة تطوير الأعمال في المجموعة المتكاملة للتكنولوجيا أسامة أباظة، أن مُشاركتهم تنصب هذا العام نحو افتح آفاق جديدة مع شركات الاتصالات العالميّة، مبينا تم قد لقاءات مع 18 شركة كبرى خلال اليومين الأوليين من أعمال المعرض.

الى ذلك، قال نائب الرئيس التنفيذيّ لشركة جلوبيتل فادي قطيشات، أن شركة جلوبيتل تُشارك في الجناح الأردنيّ للسنة الثالثة على التوالي، في حين أن مُشاركتها على مستوى معرض برشلونة للسنة الثانية عشرة على التوالي.

وبيّن قطيشات، أن المعرض يُتيح فرصة للقاء الشركات الدوليّة عن قرب والاطلاع على مُنتجاتهم والتقنيات المُستخدمة عندهم، لاسيما وأن مُنتجات جلوبيتل تلقى رواجا في دول كثيرة من العالم.

وتابع أن جلوبيتل من الشركات التي أصبحت مُشاركتها في هكذا معرض “مُعتادة”، وتدلّ على قوة الشركة واستمراريتها.

وقال مدير تطوير الأعمال في شركة “مدفوعاتكم”-المشغل الرسميّ لنظام “أي فواتيركم”- حسام القاضي، أن مُشاركتهم في المؤتمر والمعرض الدولي للمرة الثانية على التوالي، واصفاً التجربة بـ “الفعّالة جداً”.

وأشار القاضي إلى أن الزائرين للجناح الأردنيّ ولموقع شركة “مدفوعاتكم” اطلعوا على حجم التطور في مجال الدفع الإلكترونيّ في الأردن، بالإضافة إلى أن الأردن بيئة مُناسبة ومثاليّة للاستثمار.

وأكدت مديرة العمليات في شركة “ميناآيتك” رونزا مصاروة، أن مُشاركتهم هذا العام في المعرض تُعتبر فرصة كبيرة لإبراز المنتج الأردنيّ والملكيّة الفكريّة الأردنيّة، مُشددا على أن الخبرة الأردنيّة الكبيرة تُحدث تنافساً بين كبرى الشركات في المنطقة.

وأشارت مصاروة الى ان الجناح الأردنيّ والذي يأتي بتنظيم جمعية “انتاج” يتواجد في هذا المعرض للسنة الثالثة على التوالي، الأمر الذي يُقدم فرصة للشركات الأردنيّة من التقارب بشكل أكبر والشركات العالميّة المُشاركة في المعرض.

إلى ذلك، قال مدير التسويق في شركة موضوع احمد نواصره، أن شركة “موضوع” شاركت هذا العام في المعرض الدوليّ من خلال احدى شركاتها “سلمى AI” وذلك لعرض أول مساعد تقنيّ صوتيّ يدعم اللغة العربية، بالإضافة لعرض مُنتجات تتعلق بالذكاء الاصطناعيّ للشركات.

وبدوره، قال المدير التنفيذي لشركة الجودة لحلول الأعمال احمد ابوقاعود: “ان مشاركتهم في الجناح الأردني هي الأولى هذا العام، واصفة إياها بـ “المشاركة الناجحة”.

وأشار ابوقاعود ان هذه المشاركة أتاحت لهم التواصل مع عدد من الشركات المشاركة في المعرض بشكل عام، مؤكدا على ان المُنتج الأردن استطاع إبراز قدرته وتنافسيته بين الشركات المشاركة في المعرض.

ومن جهتهم، قال الرئيس التنفيذي لشركة ” ITEC” عادل الجلجولي، أن مُشاركتهم هذا العام هي الأولى، مُعتبرا أنها تقدم لهم حافز وتنافسيّة كبيرتين، في حين أنهم اعلنوا خلال المعرض عن مُنتج مميز على مستوى المنطقة في مجال تطبيقات الخلويّة والذي يخدم الاتصال في الشركات.

وبدورها، قالت المؤسس والمديرة التنفيذيّة لـشركة “ألو كلاود” هند خليفات، أن مُشاركتهم في الجناح الأردني يزيد من قوة الشركة، لاسيما وأن “ألو كلاود” من الشركات الناشئة.

وأكدت خليفات على أن المُشاركة في المعرض الدولي في برشلونة يُعطي فرصة مثاليّة للتشبيك أكثر بين الشركات الأردنيّة، فضلا عن الشركات الخليجيّة والإقليميّة والدوليّة المُشاركة في المعرض.

إلى ذلك، قال مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ” Robotack” سارة الموسى، أن مُشاركتهم في هذا الجناح الأردنيّ يقدم لهم فرصة للتسويق بشكل كبير نحو فتح أسواق جديدة وإيجاد عملاء جدد، بالإضافة لبحث فرص تعاون استثماريّة أو إيجاد شركاء استراتيجيين للانضمام للشركة.

وبينت انهم عقدوا لقاءات مع عدد من الشركات المُشاركة في على مستوى المعرض، لاسيما وان شركتها تطرح حلول أعمال رقميّة مُميزة على مستوى المنطقة تختص في وسائل التواصل الاجتماعيّ عبر الرد الأليّ من خلال الذكاء الاصطناعيّ.

افتتاح الجناح الأردني في معرض برشلونة بمشاركة 32 شركة

افتتحت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” اليوم الاثنين، الجناح الأردني المُقام ضمن معرض مؤتمر الاتصالات الدولي المُنعقد حاليا في برشلونة.

ودَشَّنَ رئيس هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الدكتور غازي الجبور وبحضور السفيرة الأردنية في برشلونة أريج الحوامدة ورئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، الجناح الأردني بزيارة كافة الشركات المتواجدة داخل الجناح الأردني.

وتقيم الجمعية هذا الجناح -تمتد أعماله حتى يوم الخميس من هذا الأسبوع- للسنة الثالثة على التوالي بمشاركة 14 شركة أردنية متخصصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، و18 شركة ناشئة.

وأكد رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، ان مشاركتهم هذا العام في المعرض تعتبر فرصة كبيرة لإبراز المنتج الأردني والملكية الفكرية الأردنية، مشددا على ان الخبرة الأردنية الكبيرة تنافس كبرى الشركات في المنطقة.

واكد الدكتور حوامدة، ان الجناح الأردني والذي يأتي بتنظيم جمعية “انتاج” يتواجد في هذا المعرض للسنة الثالثة على التوالي، الأمر الذي يقدم فرصة للشركات الأردنية من التقارب بشكل أكبر والشركات العالمية المشاركة في المعرض.

وقال الدكتور الجبور: “نفتخر بالتواجد الأردني في هذا المكان الدولي، مؤكدا على ان الشركات الأردنية المشاركة في المعرض تستطيع ان تتواصل مع الأسواق العالمية من خلال تواجدها في الجناح الأردني.

وشدد الجبور على ان المشاركة في كهذا معرض دولي يقدم للشركات الأردنية الفرصة لإبراز موهبتها الحقيقية، فضلا عن منافسة كبيرة مع الشركات الدولية.

وقدم شكره لكل من ساهم في التنظيم والإعداد لإقامة هذا الجناح في معرض برشلونة الدولي للاتصالات، موضحا ان هذا التنظيم يدل على التكاتف الحقيقي بين جميع الجهات القائمة على تنظيم وإقامة هذا الحدث.

ومن جهتها عبرت السفيرة الحوامدة عن فخرها بالشركات الأردنية المشاركة في المؤتمر والمعرض، لاسيما الشركات الناشئة منها.

وأكدت الحوامدة على ان الشركات الأردنية لديها خبرة كبيرة الأمر الذي ينعكس على مدى جودة المنتجات وحلول الأعمال التي ستعلن عنها خلال أعمال المعرض.

وبدوره أكد أمين عام هيئة الاستثمار فريدون حرتوقة ان قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المحلي يكتسب أهمية خاصة في الاقتصاد الأردني، ويحظى باهتمام خاص من جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين ودعمه المستمر للرياديين المبدعين في هذا القطاع.

وأشار حرتوقة الى ان دعم هيئة الاستثمار للجناح الأردني في معرض ومؤتمر الاتصالات الدولي في برشلونة للسنة الثانية على التوالي، يأتي ضمن حرصها للترويج لهذا القطاع لجلب استثمارات جديدة ودعم صادراته التي تصل الى الأسواق العالمية.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي لشركة زين الأردن فهد الجاسم :” تشارك زين وللعام الثالث على التوالي كشريك استراتيجي للجناح الأردني في المؤتمر العالمي للاتصالات MWC 2019 ، استكمالاً لنهجها في تحفيز ودعم وتسليط الضوء على قطاع ريادة الأعمال الأردني، لتمكين الشباب الأردني المُبدع من أصحاب الأفكار المُبتكرة لعرض مشاريعهم في هذه التظاهرة العالمية التي تشهد مشاركة كبرى الشركات العاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث يحضر هذا العام 8 شركات أردنية ناشئة بدعم من زين وتحت مظلة منصة زين للإبداع ZINC، حيث نحرص دوماً على أن يكون اسم الأردن حاضراً في مثل هذه الفعاليات التي تحظى باهتمام عالمي، من خلال إبراز الكفاءات الأردنية التي تستحق الدعم والرعاية.”

الى ذلك، أكد الرئيس التنفيذي لشركة أمنية، زياد شطارة “: يُعد المعرض والمؤتمر العالمي للهواتف المتنقلة من أهم وأضخم المعارض الخاصة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على مستوى العالم ويستقطب سنويا عمالقة الشركات العاملة في هذا القطاع، لذا تحرص أمنية على المشاركة الدورية فيه وذلك للاطلاع عن قرب على آخر وأحدث المستجدات العالمية في مجالنا، إضافة إلى تمثيل أمنية كواحدة من شركات الاتصالات الرائدة في السوق الأردني واستعراض نجاحاتها وإنجازاتها “

وحول دعم حاضنة أمنية لريادة الأعمال The Tank لشركات ناشئة لحضور المؤتمر، أوضح شطارة: “لعبت أمنية دوراً كبيراً في دعم وتعزيز بيئة ريادة الأعمال في الأردن من خلال حاضنتها The Tank بمشاركة 10 شركات أردنية ناشئة في منصة الابتكار YFN4 حيث شملت شركات من الكرك وإربد وعمّان وألمانيا.”

انتاج تُقيم أضخم جناح أردنيّ في معرض ومؤتمر الاتصالات ببرشلونة

تُقيم جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” للسنة الثالثة على التوالي، أضخم جناح أردني في معرض ومؤتمر الاتصالات “MWC2019” في برشلونة، خلال الفترة من 25 الى 28 شباط الجاري.

ويشارك في المعرض 14 شركة أردنية متخصصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة الى 18 شركة ناشئة.

ومنحت جمعية انتاج من خلال داعميها: هيئتا تنظيم قطاع الاتصالات والاستثمار، والرعاة: شركتي امنيه وزين الأردن، الفرصة لـ 18 شركة ناشئة من المشاركة في هذا المعرض الدولي.

ويوفر المعرض لرياديي الشركات الناشئة الفرصة للقاء قادة أعمال وخبراء ومستثمرين في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على مستوى العالم.

وتميزت مشاركة جمعية انتاج هذا العام بالمشاركة ضمن معرض الشركات الناشئة المتخصص “YFN4” بالإضافة للجناح الأردني في المعرض الرئيسي.

وتشارك كُلّ من: AloCloud، Beecell، ESKADENIA Software، Globitel، Integrated Technology Group (ITG)، ITEC، Jordan Tourism Board، MadfooatCom، Mawdoo3، MenaITech، ProgressSoft، Quality Business Solutions- QBS، Robotack وZmission.

اما الشركات الناشئة فهي: Alefredo Books، Apercu، Audiogram، Carers App، Control Cast، Costo، Counterize، Decapolis، Friendture، GSRApp، Mellbell، sawwah، SIMCAR، Superiors TechHub، Takalam، Takamol، Ustazi وVARARI.

وقال رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، ان هذه المشاركة تأتي نحو فتح أسواق جديدة أمام الشركات الأردنية، إذ ان المنتج الأردني بالتنافسية الكبيرة والمتطلبات اللازمة للدخول الى أسواق جديدة كالسوق الأوروبي.

وأكد حوامدة على أهمية المشاركة الأردنية ليتنسى للشركات الاطلاع على أحدث الاختراعات والتطورات في احدى أكبر المعارض بالعالم.

وأضاف ان شركات أردنية خلال العامين الماضيين، قد حققت صفقات مع شركات إقليمية ودولية.

GIZ, Orange Jordan and int@j collaborate to study the contribution of Start-ups in the Jordanian Economy

 

The Deutsche Gesellschaft für Internationale Zusammenarbeit (GIZ) GmbH, Orange Jordan and the Jordanian Information and Communications Technology Association (int@j) are partnering to launch a study that will explore and measure the impact and contribution of start-ups in the Jordanian economy with a special focus on technology and tech-enabled startups.

The study being implemented by Impact MENA, aims to provide key stakeholders with an overview of start-ups’ contribution to national economic development, enabling them to better plan and contribute to a conducive environment that fosters start-up growth and development. The study will also propose a definition of start-ups for the Jordanian context and provide recommendations to decision makers and business leaders.

“The study is part of our project’s efforts to support the entrepreneurship ecosystem in Jordan. A clearer understanding of start-ups’ role in the economy – including their direct and indirect contributions to economic growth and innovation – shall provide decision-makers, sector leaders and other stakeholders with an important basis to more effectively build an enabling environment for start-up growth and development.” said Diana Hollmann, team leader of the GIZ “Employment-oriented MSME promotion” project which is one of several GIZ projects working on employment promotion in Jordan.

Hollmann pointed out that the study will not only help to build a better understanding of start-ups economic contribution but also to develop a more common language amongst ecosystem stakeholders. This will underpin further important efforts such as the development of policies catered to strengthening start-up growth in the Kingdom. This includes a Startup-Act currently under discussion as an ingredient for creating a conducive environment for startups in Jordan.

A high-level committee will validate the different stages and outcomes of the study and provide recommendations on how to better align the results with the needs of the Jordanian economy. The committee brings together respected decision makers, experts, business and social leaders from various fields to provide advice and support.

Orange Jordan’s CEO, Terry Marini, stressed on the importance of creating the right base for growth for start-ups, pointing out that this study will be a reference point to sector actors that seek to support entrepreneurial-based businesses in Jordan.

He added that the study complements Orange Jordan’s support for start-ups and entrepreneurs. The company manages its program to accelerate the growth of startups (BIG), which reached its sixth season this year with great success.

Bashar Hawamdeh, chairman of int@j, stressed on the importance of the study as being in line with the recently launched online platform by int@j: www.startupsjo.com, which supports business start-ups by connecting them with investors and ecosystem stakeholders.

Hawamdeh pointed out that this study provides all actors with concrete evidence on how entrepreneurs and start-ups are drivers towards transforming Jordan into a digital economy creating more jobs as per the royal initiative REACH 2025. He added “The study outcomes will be a base of the ‘Startup-act’ that int@j is currently working on with relevant stakeholders.”

The study outcomes will be published early this year with findings to be presented in a workshop that will include partners from all relevant actors in the ecosystem.

إطلاق دراسة حول مساهمة الشركات الناشئة في الاقتصاد الأردني

تتعاون كل من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي وOrange الأردن وجمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “إنتاج”، لإطلاق دراسة تهدف إلى قياس أثر مساهمة الشركات الناشئة في الاقتصاد الأردني، مع التركيز على قطاع تكنولوجيا المعلومات والقطاعات المعتمدة على هذه التكنولوجيا.

وتهدف الدراسة، التي تنفذها Impact MENA، إلى تزويد أصحاب القرار بتصوّر عام حول مساهمة الشركات الناشئة في التنمية الاقتصادية الوطنية، وتمكينهم من التخطيط بشكل أفضل والمساهمة في خلق بيئة مواتية لتعزيز نمو هذه الشركات. وستقوم الدراسة أيضاً باقتراح تعريف موحد وشامل للشركات الناشئة في السياق الأردني، وتقديم التوصيات لصناع القرار وقادة الأعمال.

وقالت ديانا هولمان مديرة مشروع دعم المؤسسات المیكرویة والصغيرة والمتوسطة لأجل التشغيل (Employment-oriented MSME promotion) ، – أحد مشاريع GIZ المتعددة التي تعمل في مجال التوظيف- أن هذه الدراسة هي جزء من رؤية مشروعنا لدعم النظام البيئي في المشاريع الناشئة في الأردن وسيساهم في فهم دور الشركات الناشئة في الاقتصاد – بما في ذلك مساهماتها المباشرة وغير المباشرة في النمو الاقتصادي والابتكار.

وأشارت هولمان إلى أن الدراسة لن تساعد فقط في بناء فهم أفضل لمساهمة الشركات الناشئة في الاقتصاد، ولكن أيضا لتطوير لغة أكثر شيوعا بين الشركاء في النظام البيئي لدعم المشاريع الناشئة، مما يعزز من الجهود الأخرى الهامة مثل تطوير السياسات التي تهدف إلى تعزيز نمو الشركات الناشئة في المملكة بما في ذلك قانون الشركات الناشئة بما يساهم بخلق بيئة مواتية.

وستقوم لجنة رفيعة المستوى بالتحقق من النتائج المختلفة للدراسة وتقديم توصيات حول كيفية ضمان توافق النتائج مع احتياجات الاقتصاد الأردني، حيث تجمع هذه اللجنة مجموعة من صانعي القرار والخبراء وقادة الأعمال من مختلف المجالات بهدف تقديم المشورة والدعم.

من جانبه أكّد الرئيس التنفيذي لـ Orange الأردن، تيري ماريني، على أهمية تهيئة الأرضية المناسبة لنمو الشركات الناشئة وتمكين دورها في الاقتصاد الوطني، مبيناً أن هذه الدراسة ستكون مرجع لقطاع الاتصالات والقطاعات الأخرى التي تسعى لدعم الشركات الريادية والتي تعتبر من الركائز الأساسية في دعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وبين أن الدراسة جاءت مكملة لما بدأته Orange الأردن بدعمها للشركات الناشئة، حيث أطلقت الشركة منذ سنوات برنامجها المخصص لتسريع نمو الشركات الناشئة BIG، الذي وصل إلى موسمه السادس بنجاح منقطع النظير.

وقال رئيس هيئة المدرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، أن هذه الخطوة تعتبر رائدة وغير مسبوقة في قياس اثر مساهمة الشركات الناشئة في الاقتصاد الوطني، مشيراً الى ان هذه الخطوة تتقاطع مع مبادرة إطلاق “انتاج” لمجلس قادة الشركات الناشئة ومنصة “www.StartupsJo.com” لتكون مكملاً ورافداً لكافة البيانات المتعلقة بهذه الفئة من الشركات.

وبيّن الدكتور حوامدة، أن قياس أثر الشركات في الاقتصاد يدفع القطاع العام لدعم هذه الشركات من خلال إقرار التشريعات المحفزة لهذه الفئة من الشركات، جنبا إلى جنب مع بلورة عملها بشكل أفضل نحو تحديد الأولويات وتذليل التحديات التي تواجهها لزيادة نسبة رقمنة الاقتصاد تنفيذاً للمبادرة الملكية “ريتش 2025” وتحقيقا لأهدافها، حيث ستشمل مخرجات هذه  الدراسة تعريف واضح للشركات الناشئة لتكون أساساً لقانون الشركات الناشئة التي ستعمل عليه جمعية “انتاج” بالشراكة مع الجهات ذات العلاقة ضمن منظومة ريادة الأعمال في الأردن.

وأشار الى أن هذه الدراسة تعطي تقييماً لكافة الجهات المحلية والدولية، موضحاً أن العديد من المستثمرين يتساءلون دائماً عن قطاع الشركات الناشئة في الأردن ونسبة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي.

وسيتم نشر نتائج الدراسة في بداية العام الحالي من خلال ورشة عمل ستشمل شركاء من جميع الجهات الفاعلة ذات الصلة بالنظام البيئي للريادة، كخطوة أولى لبناء تعاون أكثر فاعلية بين الشركاء من أجل التخطيط الإيجابي لصالح الشركات الناشئة.

ويهدف مشروع دعم المؤسسات المیكرویة والصغيرة والمتوسطة لأجل التشغيل، والمنفّذ من قبل الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، إلى دعم القطاع الخاص الأردني وفقاً للرؤية الوطنية “الأردن 2025” وخطة النمو الاقتصادي الأردني 2018-2022، ويتمثل الهدف الرئيسي للمشروع في تحسين مستوى النمو الهادف لخلق فرص العمل في المشاريع المیكرویة والصغيرة والمتوسطة.

ومن الجدير بالذكر أن Orange الأردن هي المزود الرائد لخدمات الاتصالات في الأردن، مع قاعدة عملاء متزايدة باستمرار من ومجموعة شاملة من الخدمات الثابتة والمتنقلة والإنترنت. بالإضافة إلى ذلك، تعتبر Orange الأردن أول شركة في المملكة تقدم حلولاً تجارية متقدمة مثل خدمات الأمن والخدمات المدارة والحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء.

وتقوم جمعية تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات الأردنية “إنتاج” منذ تأسيسها بالعمل على نهوض قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على الصعيد المحلي، ووضعه على الخريطة إقليمياً وعالمياً، ودعم إمكانات وقدرات الشركات العاملة في القطاع، وتحفيز الأنشطة المرتبطة به من خلال دعم قضايا القطاع بتمثيل المصالح المشتركة للشركات أمام الجهات الرسمية، وتنفيذ مبادرات وطنية بهدف دعم قدرات الشركات والقطاع.

ستة وخمسون مليون دينار الاستثمارات في الشركات الريادية الأردنية في 2018

قالت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” ان حجم الاستثمارات في الشركات الأردنية الريادية بلغت 56 مليون دينار في 2018، مستندة في ذلك الى التقرير الصادر عن مؤسسة ماجنيت.

واستحوذت الشركات الأردنية على 8% بالمئة من إجمالي الصفقات الاستثمارية التي تمت على الشركات الريادية في المنطقة، حيث جاءت المملكة بالمرتبة الرابعة بعد كُل من الأمارات ومصر ولبنان.

وجاءت الاستثمارات في الشركات الأردنية اعلى من نظيراتها في السعودية وتونس والبحرين وعُمان.

واكد رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، ان الاستثمار في الشركات الريادية شهد تحسنا جيدا في العام الماضي، إذا ما تم مقارنته مع الشركات في دول الخليج.

وشدد الدكتور حوامدة، ان هذا التحسن لا يلبي الطموح ولكن يعكس جزءا بسيطاً من جهود الجمعية بالتكاتف مع جميع الجهات ذات العلاقة في المملكة لتطوير بيئة ريادية الأعمال بشكلٍ عام.

وقال: ” الشركات الناشئة في الأردن استطاعت تذليل التحديات وتحويل العقبات الى فرص، معتبرا ان الأفكار الأصيلة التي تناسب السوق المحلي تجد طريقها وسط الكثير من التحديات والعقبات.

ونوه الى ان جمعية “انتاج” أطلقت العديد من المبادرات لتحفيز بيئة ريادة الأعمال في المملكة، من حيث مبادرة الألف ريادي التي تستند على التكاتف والتعاون مع جميع الجهات العاملة في بيئة ريادة الأعمال في الأردن، داعيا الى تظافر الجهود في القطاعين العام والخاص لدعم بيئة ريادة الأعمال بشكل أفضل.

وتابع ان الجمعية ومن خلال مجلس قيادات الشركات الناشئة الذي شكلته منتصف العام الماضي أطلقت منصة StartupsJo.com، لتكون اول منصة الكترونية أردنية تضم كافة البيانات والمعلومات المتعلقة بمنظومة ريادة الأعمال في الأردن، من حيث أسماء الشركات الناشئة وتفاصيل مشاريعها والجهات المستثمرة والداعمين والممولين للشركات الريادية في الأردن لتكون بوابة تفاعلية وترويجية للشركات الناشئة الأردنية نحو حصولها على فرص استثمارية. بالإضافة إلى مبادرات نوعية أخرى أحدثت أثرت كبيرا في ريادة الأعمال، كـ إطلاق حاضنتي أعمال في غرفة تجارة عمان وهيئة تنظيم قطاع الاتصالات، جنبا الى جنب مع العمل مع جميع الجهات ذات العلاقة لإيجاد إطار تشريعي يدعم بيئة ريادة الأعمال، بالإضافة لتمكين 20 شركة ناشئة من المشاركة في مؤتمر ومعرض الاتصالات في برشلونة والذي سينعقد في نهاية الشهر الجاري.

وزاد ان الجمعية تعقد بشكل دوري لقاءات بين أصحاب الشركات الناشئة ومستثمرين وخبراء ومرشدين من “مجلس المحيط الأزرق” وذلك لتبادل الخبرات وتوجيه الرياديين لتساهم في نمو أعمالهم ونجاحهم، وذلك ضمن مبادرة الجمعية “التق مع المرشدين”.

إطلاق الموسم الثاني من مبادرة رواد المحتوى العربيّ الرقميّ

تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الاميرة سمية بنت الحسن، رئيس الجمعية العلمية الملكية ورئيس مجلس أمناء جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا، أطلقت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” الموسم الثاني لمبادرة رواد المحتوى الرقمي، وذلك بعد النجاح الكبير الذي حققته المبادرة في موسمها الأول، وقد حضر مندوبا عن سموها السيد مروان جمعة، نائب رئيس مجلس أمناء جامعة الاميرة سمية للتكنولوجيا.

وتهدف المبادرة إلى تعزيز واقع المحتوى العربي في المجال التقني من خلال تنمية قدرات طلبة المدارس الحكومية من الصف العاشر وحتى الصف الحادي عشر، حيث تأتي هذه المبادرة بالشراكة مع وزارتي التربية والتعليم والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبرعاية كل من الرعاة البلاتينيين: شركة أورانج الأردن والشريكين الإعلاميين والفنيين موقع “هاشتاق عربي وشركة “ألوكلاود”.

وأكدت نائب رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج”، زينة المجالي، ان المبادرة تسعى الى تحفيز الطلبة للاطلاع على التطورات المتسارعة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وأثرها على نمو الاقتصاد الرقمي.

وبيَّنت المجالي ان المبادرة في موسمها الأول أفرزت طلبة قادرين على كتابة محتوى متخصص في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، مؤكدا إبراز مواهب الطلبة في مجال كتابة المحتوى التقني العربي يساهم في تنمية الأبداع لدى الطلبة.

وأضافت ان انتاج، ومن خلال شراكتها مع وزارتي التربية والاتصالات وشركة أورانج، تهدف الى بناء جيل قادر على مواكبة التطورات الحاصلة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومؤهل للحفاظ على مكانة الأردن في صناعة المحتوى العربي.

من جانبها قالت مديرة إدارة العلاقات العامة والاتصال المؤسسي والمسؤولية الاجتماعية لدى Orange الأردن المهندسة رنا دبابنه ” ان Orange الاردن كونها الشركة الوطنية الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المملكة، تلتزم بتحفيز التعلّم الإلكتروني والتحوّل الرقمي من خلال دعم المبادرات والأنشطة ذات العلاقة، مع التركيز على تمكين فئة الشباب، فهم المستقبل ومن سيكون له دوراً محورياً في صناعة أدوات التغيير والتحديث والتنمية، كما ان  تمكينهم يعزز من المحافظة على مكانة الأردن في صناعة وتطوير المحتوى الرقمي العربي”، مضيفة  “يتماشى دعمنا لهذه المبادرة مع خطتنا للمسؤولية الاجتماعية، والتي تنص في بنودها على أهمية دفع عجلة التحول الرقمي في المملكة مع التركيز على قطاع التعليم بشكل خاص، وهذا ما يحفّزنا على دعم هذه المبادرة كونها تجمع كل ذلك ضمن فلسفتها العامة”.

على هامش أعمال منتدى التحول الرقمي: انتاج تُطلق مجلس التكنولوجيا المالية

أعلنت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” عن اطلاق مجلس التكنولوجيا المالية “فينتك” Fintech”، على هامش أعمال منتدى التحول الرقمي، الذي أقيم اليوم الثلاثاء برعاية محافظ البنك المركزي الدكتور زياد فريز.

وعلى صعيد المنتدى، اكد الدكتور فريز خلال مشاركته في الجلسة الأولى من أعمال المنتدى ان الإنجاز الذي تحقق على مستوى تطور خدمات الدفع الإلكتروني في الأردن كان بتشارك من الجميع، إضافة الى توفر بنية تحتية تخدم الخدمات الرقمية.

وأشار الى الدور الرئيسي للبنك المركزي والذي يتمثل في المحافظة على السياسية النقدية للمملكة من حيث الاستقرار النقدي وسعر الصرف والحفاظ على السياسات الحصيفة للجهاز المصرفي.

وشدد الدكتور فريز على ان الأردن يملك جهاز مصرفي متطور ومتميز، مضيفا ان البنك المركزي يولي الخدمات الرقمية أهمية كبيرة، حيث يقوم مجلس المدفوعات الوطني بمتابعة كافة التفاصيل لتطوير وزيادة الخدمات الرقمية المالية.

وبيّن ان البنك المركزي يسعى الى بناء منظومة خدمات رقمية مالية متكاملة من خلال التشاركية بين القطاعين العام والخاص، مبينا ان البنك المركزي يسعى من خلال الحكومة لزيادة عمليات الدفع الإلكتروني كحوالات صندوق المعونة الوطنية للمستفيدين.

ونوه الى صندوق الريادة الأردني نافذة أخرى للحصول على راس المال للمشاريع الريادة وخطوة متميزة نحو دعم الابتكار.

ومن جهته قال أمين عمان الدكتور يوسف الشواربة، ان الأمانة بدأت بتطوير خدماتها الإلكترونية التي تقدمها للمواطن عبر تبسيط الإجراءات والتخلص من البيروقراطية.

واعلن ان أمانة عمان ستكون بنهاية عام 2020 قد أتمت عملية التحول الإلكتروني، مبينا ان الأمانة أنجزت خلال عام 2018 نحو 25 بالمئة من التحول الإلكتروني، بينما سيكون العام الجاري نقطة الارتكاز نحو التحول الرقمي.

وحول تحويل عمان الى مدينة ذكية، كشف الدكتور الشواربة ان الأمانة ستبدأ ببناء خارطة طريق لتحويل عمان لمدينة ذكية من خلال الاطلاع على التجارب الخارجية في هذا المضمار.

وتابع ان عددا من دول العالم لديها تجارب حقيقة في تحويل المدن الى مدن ذكية، مشددا على ان التحول الرقمي بالمفهوم الشامل يحتاج الى تشاركية حقيقية بين جميع الجهات.

وقدم الشواربة شكره لجمعية انتاج على جهدها الكبير في تسليط الضوء على كافة المسائل المتعلقة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

ومن جهتهم، أكد رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، عن قدرة الجمعية بأسناد من الشركات الأعضاء على تقديم كامل الدعم للتحول الرقمي في المؤسسات الحكومية في حال رغبت بذلك.

وأضاف ان الجمعية كان لها دور في اطلاق خدمات رقمية في وزارتي العدل والأوقاف، بالإضافة منصتي حقك تعرف وبخدمتكم.

وتساءل الدكتور حوامدة، متى سيتم تقديم تطبيق خلوي واحد للمواطن يضم كافة الخدمات الحكومية، من حيث الإبلاغ عن مخالفات السير أو انتهاء الرخص أو مطلوبات مالية كالمسقفات وفواتير المياه والكهرباء والعديد من الخدمات الأخرى.

وأكد على جمعية انتاج قادرة على تقديم كامل الدعم للقطاع الحكومي لتسريع وتيرة التحول الرقمي بشكل يلمسه المواطن بشكل فعال.

الى ذلك، قال عضو مجلس إدارة جمعية “انتاج” ومدير الجلسة الأولى في المنتدى زيد مزاهرة، ان التحول الرقمي في الأردن بحاجة الى تشاركية حقيقية بين القطاعين العام والخاص.

واكد مزاهرة على الجهد الكبير الذي يبذله البنك المركزي وأمانة عمان لتطوير خدمات الدفع الإلكتروني وتسهيل الإجراءات على المواطنين.

انطلاق منتدى التحول الرقمي بمشاركة ٤٥ خبيرا دوليّا ومحليّا الثلاثاء

تنطلق أعمال منتدى التحوّل الرقميّ للقطاعات البنكيّة والحكوميّة ” JoDT 2019″ يوم الثلاثاء، تحت رعاية محافظ البنك المركزيّ الدكتور زياد فريز، بتنظيم من جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج”.

ومن المتوقع أن يُشارك في أعمال المُنتدى نحو 45 متحدثا محليّا ودوليّا بحضور اكثر من 400 مُشارك من المؤسسات المصرفيّة الأردنيّة وعدد من القطاعات الحكوميّة.

وسيناقش محافظ البنك المركزيّ الدكتور زياد فريز وأمين عمان يوسف الشواربة ورئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” في الجلسة الأولى من المنتدى، “تحديات وأولويات التحوّل الرقميّ في الأردن”.

أما الجلسة الثانية، فستناقش “دور التكنولوجيا المالية في تغيير قطاع الخدمات المصرفية”، في حين تناقش الجلسة الثالثة “دور مزودي التكنولوجيا في التحول الرقمي”، وستناقش الجلسة الرابعة “أهم 6 اتجاهات التحوّل الرقميّ في القطاع الحكومي”

وكما ستناقش الجلسة الخامسة “دور الذكاء الاصطناعي وذكاء الأعمال وتعلم الآلة في التحول الرقمي”، في حين تناقش الجلسة السادسة  “تحقيق التحوّل الرقميّ باستخدام الحوسبة السحابيّة والأمن السيبرانيّ”، بينما تناقش الجلسة السابعة “دور تقنية البلوكشين في التحوّل الرقميّ والدفع عبر الهواتف النقالة”، فيما تكون الجلسة الثامنة والأخيرة حول الأنظمة والسياسيات المُرتبطة في التحوّل الرقميّ.

واكد الدكتور حوامدة، أن منتدى JoDT 2019 يهدف إلى استكشاف تعقيدات رحلة التحوّل الرقميّ، وإلقاء نظرة مُعمقة حول التحديات الثقافيّة والتنظيميّة والتكنولوجيا التي تحدّ من سرعة الانتقال إلى مُستقبل رقميّ في القطاعات الحكوميّة والمصرفيّة.

ونوه إلى أن المُنتدى سيضم عددا كبيرا من الخبراء الذي سيتحدثون عن كيفية الاستفادة فرصة التحوّل الرقميّ.

وقدم شكره لرعاة المنتدى، البلاتينيين كُلّ من: شركة “أس تي أس” و”البنك العربي” وشركة “سيسكو” وشركة “هواوي”، والراعي الذهبي “بنك الإسكان”، الرعاة الفضيين: “كابيتال بنك” وشركة “QBS”، والرعاة البرونزيين: شركات “ITEC” و”FORTINET”  و “Eco4Pay”  و”VERITAS”

وبدوره قال الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “أس تي أس” أيمن مزاهرة، أن “أس تي أس” كانت وستبقى الداعم الأساسي للمبادرات الموجّهة للنهوض بقطاعيّ الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لما لها من أثر إيجابيّ ولما ترفده من قيمة مُضافة على مستوى الأعمال من مختلف القطاعات.

وأكد مزاهرة أن دعم منتدى التحوّل الرقميّ يُعتبر من أولويات الشركة وكحجر أساس لاستراتيجيتها، حيث بدأت العمل على تطوير بيئة الأعمال ودعم استراتيجيات التحوّل الرقميّ للمؤسسات من مُختلف القطاعات مما يُساهم بشكل مباشر في النهوض بمستوى سير عملياتها وتحسين خدماتها وتقليل نفقاتها على المستوى العام.

وأعلن ان الشركة سَتُطلق على هامش المُنتدى خدمات وحلول في أمن المعلومات من خلال مركز “أس تي أس” لإدارة عمليات الأمن السيبراني (Security Operation Center – SOC)، الذي تمّ بناؤه مُطابقاُ لأعلى المعايير العالمية ليقدم خدماته في الأردن والسعودية والمنطقة.

ومن جهته قالت شركة هواوي، أن دعمها للمنتدى يأتي زيادة بالوعي نحو التحوّل الرقمي ومن أجل جعل المستقبل الرقميّ حقيقة واقعية في الأردن والاستفادة من هذه الفرصة الهائلة.

ونوهت الشركة الى أنها تسعى لتعزيز سمعتها بتقديم الدعم المستمر لمنتدى JoDT؛ جنباً إلى جنب مع هدف الشركة في مجال المسؤولية الاجتماعية نحو سد الفجوة الرقميّة وتطوير وتعزيز علاقتها مع السوق المحلية.

الى ذلك، قال مدير منطقة الأردن وفلسطين في شركة سيسكو سيستمز بشار الإمام: ‘تتأتي مشاركتنا في منتدى التحول الرقمي إنطلاقاً من إيماننا بدعم الاقتصاد المحلي للمملكة لما تساهم فيه هذه المنتديات من تسليط الضوء على البيئة الاستثمارية المميزة في المملكة وتساعد في خلق فرص للتعاون بين كافة الأطراف للدفع باتجاه خطة الأردن الاستراتيجية ٢٠٢٥.

وأشار الأمام الى انه وفي ظل ما تقوم به الحكومة من خطوات جديّة لتسريع التحول الرقمي في القطاع العام من جهة، وما تفرضه التنافسية العالية في القطاع البنكي للارتقاء بخدمات الكترونية متميزة من جهة أخرى، تسعى شركة سيسكو سيستمز من المشاركة في منتدى التحول الرقمي الى ترسيخ مبدأ الشراكة مع هذين القطاعين من خلال دعمنا الموصول لرحلة التحول الرقمي التي يمران بها كون شركة سيسكو سيستمز هي من الشركات الرائدة في هذا المجال والتي قامت بدورها بتصميم وتنفيذ مشاريع استراتيجية على الصعيد العالمي والمحلي.

جمعية انتاج تستضيف وفدا بحرينيّاً في عمّان لبحث التعاون مع أعضائها

ضمن التحضيرات للجناح الأردني الأول الذي تقيمه بالمنامة

8 شركات أردنية بقطاع “تكنولوجيا المعلومات” تُشارك بمعرض “BITEX

تُقيم جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” الجناح الأردنيّ الأول ضمن معرض “BITEX” المُقام خلال أعمال مؤتمر “MEETICT” خلال الفترة من 19 إلى 21 أذار من العام الجاري، بمشاركة 8 شركات أردنيّة عاملة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

ويهدف الجناح الأردنيّ إلى تشبيك الشركات الأردنيّة مع الشركات البحرينيّة والخليجيّة والإقليميّة المُشاركة في أعمال المعرض، بالإضافة إلى مطوريّ أنظمة الحكومة الإلكترونيّة البحرينيّة.

وعلى ذات الصعيد، عقدت جمعية “انتاج” جلسة حواريّة مع مُنظميّ المعرض في غرفة تجارة الأردن بحضور 30 شركة أعضاء في الجمعية، حيث تم خلال اللقاء استعراض الفرص المُتاحة للشركات الأردنيّة عند مُشاركتها في أعمال المعرض، فضلاً عن النقاشات التي ستثري المؤتمر الذي يُقام على هامش المعرض.

ويحظى المؤتمر بجلسات حواريّة متنوعة، يتم من خلالها مُناقشة موضوعات: التحوّل الرقميّ، البيانات الضخمة، أنترنت الأشياء، الحوسبة السحابيّة والمدن الذكيّة.

وحث رئيس هيئة المديرين لجمعية انتاج الدكتور بشار حوامدة، الشركات الأردنيّة على المشاركة في أعمال المعرض والمؤتمر في البحرين، لأهمية السوق البحرينيّة باعتباره بوابة للأسواق الخليجيّة، فضلاً عن تبادل الخبرات بين الشركات الأردنيّة والشركات الأخرى المُشاركة في أعمال المعرض.

وأكد حوامدة على أن جمعية انتاج ستواصل سعيها الدائم، لتمكين الشركات المحليّة في القطاع من المُشاركة في المعارض والمؤتمرات الدوليّة.

بدوره، أكد مستشار جمعية البحرين لشركات التقنية المنظمة للفعالية بالتعاون مع  شركة “وورك سمارت” أحمد عطية الله الحجيري، على أهمية المُشاركة الأردنيّة التي تقام للمرّة الأولى في مملكة البحرين، معتبرا أن ذلك يعزز التعاون بين الشركات البحرينيّة والأردنيّة العاملة في هذا القطاع، والدخول في مشاريع مُشتركة.

وقال الحجيري: “تملك الشركات الأردنيّة خبرات كبيرة جداً في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، اذ أن جزءاً كبيراً منها يعمل على نطاق عالميّ”.

وأضاف: “نحن نعمل من خلال مؤتمر “ميت آي سي تي” ومعرض “بيتكس” على التنسيق بينها وبين الشركات البحرينيّة ذات الصلة، وبما يعود بالمنفعة والفائدة المُشتركة على الطرفين”.

ونوه إلى أن الشركات الأردنيّة تملك خبرة كبيرة في أسواق الخليج والأسواق العالمية.

StartupsJo Looking for Innovative Jordanian Startups
MENA ICT FORUM 2016
Reach 2026REACH2025 is an action plan to reaffirm Jordan's leadership in Information and Communication Technologies (ICT).
IP ReachYour official portal for Jordanian technology IPs Intellectual Property