جمعية انتاج تُعلن أسماء الطلبة الفائزين بالموسم الثاني من مبادرة رواد المحتوى الرقميّ العربيّ

تحت رعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن، أقامت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” مساء يوم الثلاثاء الموافق 23/4/2019 في مقر BIG By Orange بمجمع الملك الحسين للأعمال، حفل اختتام الموسم الثاني من مبادرة رواد المحتوى الرقميّ العربيّ والتي تهدف إلى تعزيز واقع المحتوى العربي في المجال التقنيّ من خلال تنمية قدرات طلبة المدارس الحكوميّة من الصف العاشر وحتى الصف الحادي عشر.

وأعلنت جمعية “انتاج” في نهاية الحفل أسماء الطلبة الثلاثة الفائزين بلقب رواد المحتوى الرقميّ العربيّ، وذلك بعد تقديمهم المواضيع التي قاموا بكتابتها عبر المراحل الثلاث التي تضمنتها أمام لجنة التحكيم، حيث فاز بلقب رواد المحتوى الرقمي الطالبات: رؤى بني عامر، انتصار سلمان النقلة وجنى البديرات

وحضر الحفل الطلبة المتنافسين وأهاليهم ومدراء المدارس إضافة الى الشركاء والرعاة للمبادرة كل من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ووزارة التربية والتعليم، وشريك الاتصالات الحصريّ شركة أورانج الأردن، والشريك التقنيّ شركة الجودة لحلول الأعمال، والشريك الإعلاميّ والفنيّ موقع “هاشتاق عربي” والشريك الإعلامي “ألوكلاود”.

وفي كلمة له، أكد رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، أن جمعية “انتاج” تسعى دائما إلى تحقيق أهدافها بما في ذلك تمكّين الطلبة من المّشاركة في مبادرات وأنشطة ذات صلة، وأن هذه المبادرة في موسمها الثاني تساهم في بناء جيل واع بأهمية التطورات الحاصلة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيّا المعلومات والتحول إلى الاقتصاد الرقمي، ليصبح جيلا مؤهلا يحافظ على مكانة الأردن في صناعة المحتوى الرقميّ العربيّ.

وقدم الدكتور حوامدة شكره لصاحبة السمو الملكي الأميرة سمية بنت الحسن لتفضلها برعاية المبادرة منذ إطلاقها، مؤكدا أن هذه الرعاية الكريمة كان لها دافع كبير للطلبة لإبراز مواهبهم بشكل أكبر، كما وقدم شكره أيضا لشركة أورانج الأردن والشريك التقني شركة الجودة لحلول الأعمال، والشريك الإعلامي والفني موقع “هاشتاق عربي” و        ” ألوكلاود” لما قدموه من جهد كبير بتدريب وتوعيّة الطلبة واختيار المواضيع الفائزة.

من جانبه قال السيد رسلان ديرانية، نائب الرئيس التنفيذي/ المدير التنفيذي للمالية والاستراتيجية في Orange الأردن: ومن خلال استراتيجيتنا ورؤيتنا الطموحة كوننا شركة موثوقة لتعزيز التكنولوجيا واستخداماتها والشريك الرقمي للمملكة، والتي تركز على دعم فئة الشباب وتعزيز فرص تعليمهم وتدريبهم، جاء استمرارنا في دعم هذه المبادرة كشريك استراتيجي، وذلك من خلال تزويد المشاركين فيها بالأدوات اللازمة لمواكبة التطوّر الرقمي، ومساعدتهم على كتابة محتوى رقمي باللغة العربية، وذلك بهدف المحافظة على مكانة المملكة وتعزيزها في هذا المجال.

   وأضاف: “Orange الأردن مؤمنة بأهمية التعليم وتأثيره على بناء جيل قادر على إحراز التقدم الاجتماعي والاقتصادي مستقبلاً، لذلك فالشركة تكثّف جهودها باستمرار لدعم المبادرات التعليمية المختلفة، وستواصل دعمها لجميع المبادرات المتعلقة بالتعليم والشباب على وجه الخصوص”.

انتاج: لقاءات الملك مع منظومة دعم ريادة الأعمال والرياديين تدفع ريادة الأعمال نحو الطريق الصحيح

أكدت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج”، أن لقاء جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين مع ممثلي الجهات الداعمة لريادة الأعمال والشركات الناشئة وعدد من ريادييّ الأعمال يوم الاثنين، يعتبرُ حافزاً مُهما وحقيقيّا لدعم ريادييّ الأعمال في المملكة.

وقال الرئيس التنفيذي لجمعية “انتاج” المهندس نضال البيطار ان الجمعية تشرفت بحضور لقاء جلالة الملك مع ممثلي الجهات العاملة في منظومة ريادة الأعمال وعدد من الرياديين حيث استمع جلالته مطولا لكافة التحديات والعقبات وما يجري على أرض الواقع من قبل الجهات العاملة في القطاع نحو تذليل العقبات التي تواجه ريادة الأعمال في المملكة، حيث وجّه جلالته الحكومة الى ضرورة توفير كل أشكال الدعم لقطاع ريادة الأعمال في الأردن، وتذليل العقبات أمامه من خلال إيجاد حلول على المدى القريب والبعيد.

وقال المهندس البيطار، أن الرياديين ابدوا تفاؤلا واضحا بعد تشرفهم بلقاء جلالة الملك، إذ أن جلالته اعلن دعمه الكامل للرياديين والأفكار الرياديّة، مشيرا الى ان ريادييّ الأعمال الذين حضروا اللقاء ثمنوا استماع جلالته لمطالبهم، مؤكدين ان جلالته الداعم الرئيسي لريادة الأعمال.

وبيّن أن اللقاء مع جلالة الملك يعتبر دافعا حقيقيّا للرياديين والشركات الناشئة وأن ذلك سيساهم بزيادة نشاطهم وتطوير أعمالهم بشكل مميز.

وشدد البيطار على ان لقاءات جلالة الملك مع ممثلي الجهات العاملة في منظومة ريادة الأعمال والشركات الناشئة ورياديي الأعمال التي تتم بشكل دوريّ تجعل من ريادة الأعمال في المملكة تسير في الطريق الصحيح، داعيا لمزيد من العمل المشترك بين كافة الجهات نحو ما يستحقه الأردن وذلك لتميز شبابه بالإبداع والابتكار.

تخريج 18 شابا وشابة من دورة الواقع الافتراضي والمعزز عقدتها الأكاديمية البريطانية 1881

خلال فعالية ” من فنلندا إلى الأردن: تكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع” التي نظمتها جمعية انتاج

تخريج 18 شابا وشابة من دورة “الواقع الافتراضي والمعزز” عقدتها “الأكاديمية البريطانية 1881”

أول مشروع اردني على مستوى الشرق الأوسط لإصلاح طائرة F16 من خلال الواقع الافتراضيّ

نظمت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” فعالية “من فنلندا إلى الأردن: تكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع” تخللها مراسم تخريج للمشاركين في دورة  “الواقع الافتراضي والمعزز” عقدتها “الأكاديمية البريطانية 1881”.

وعرض الخريجيون -عددهم 18 شاب وشابة- خلال الحفل الذي استضافته غرفة تجارة عمان برعاية شركة أورانج، مشاريع متنوعة وبتطبيقات مختلفة باستخدام تقنيات الواقع الافتراضيّ والمعزز، إذ ان هذه المشاريع اعدها الخريجون خلال الدورة التي استمرت لـ 3 أسابيع.

وخلال الحفل، قدم الخريجون 7 مشاريع من ضمنها أول مشروع يُعنى بإصلاح طائرة F16 من خلال الواقع الافتراضيّ والمعزز بالإضافة إلى مشاريع في مجالات التكنولوجيا المالية والصحة والضيافة، والفضاء وغيرها.

وأكد رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج الدكتور بشار حوامدة، على أهمية التفاؤل بالمستقبل بالاعتماد على جيل الشباب الجديد القادر على تطويع التكنولوجيا لأغراض حياتيّة.

وبيّن الدكتور حوامدة أن دعم جمعية انتاج لكافة الجهود التي تساهم في تمكين الشباب الأردني في الإبداع باستخدام التكنولوجيا الحديثة مثل الواقع الافتراضي والواقع المعزز حيث يأتي هذا الدعم ضمن خططها بالتطوير والتحديث الدائم وصقل خبرات الشباب الأردنيّ، مشيرا إلى أن التطوير والتحديث الدائم يُمكّن الشباب من اكتساب مهارات وظائف المستقبل ورفد القطاع الخاص بالمهارات المطلوبة.

وشدد على أن “انتاج” ستواصل دعمها للشباب الرياديّ الطموح من خلال مبادراتها “الألف ريادي” ومجلس الشركات الناشئة والعديد من المبادرات الأخرى، مؤكدا على أن “انتاج” تخطت دورها لتصبح منصة فاعلة لدعم الابتكار والمبتكرين.

وقدم شكره للأكاديميّة البريطانيّة (British Academy 1881) لجهودها في تمكين الموارد البشرية الأردنية نحو استغلال تكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع المعزز، ولشركة أورانج الأردن على تقديمها الدعم لإقامة هذه الفعالية، ولغرفة تجارة عمّان على استضافتها.

ومن جهته قال عميد الأكاديميّة البريطانيّة (British Academy 1881) الدكتور محمد مايك جبارين، أن الأردن يملّك شباب رياديّ مُتقدم، واصفا هؤلاء الشباب بانهم “فخر الريادة”.

وبيّن أن هؤلاء الشباب خضعوا لدورة مُدتها 3 أسابيع استطاعوا من خلالها اكتشاف الواقع الافتراضيّ والمعزز وتعلّم تطبيقاته، الأمر الذي مكّنهم من تصميم مشاريع ملفتة ومنافسة عربيّا وعالميّا.

ومن جهتهم، قالت الرئيس التنفيذيّ لشركة أنظمة الدفع والتقاص مها البهو، أن إدخال تكنولوجيا الواقع الافتراضي والواقع المعزز في الخدمات الماليّة أمر مُهم جداً لكن يُعتبر تحدّيا كبيرا أيضا، وذلك لحاجة الشباب لمزيد من التدريب لتمكينهم من استخدام هذه التكنولوجيات.

وبدوره قال رئيس المجلس الوطني للمهارات القطاعيّة الدكتور علاء نشيوات، أن التكنولوجيّا الحديثة هي اهم الأدوات الحقيقية لتخفيض مُعدّل البطالة في الأردن، مؤكدا على أهمية تدريب الطلبة في الجامعات على المهارات الحياتيّة.

وأكد المهندس زيد عريضة من جامعة الحسين التقنية على ضرورة التواصل بشكل فعال مع القطاع الخاص لرفده بخريجين يمتلكون المهارات التي حتاج إليها منوها بأهمية تنمية قدرات الشباب باللغة الإنجليزية، إذ ان هذه اللغة تعتبر لغة الأعمال المتبعة في العالم.

ونادى الشركات الاردنية لتسويق نفسها بشكل أكبر في الأسواق العالمية، نظرا للخبرات الكبيرة التي تملكها كوادر تلك الشركات.

ومن جهتهم، قال الدكتور محمد عطير من جامعة عمان العربية ان خريجي الدورة تعلموا التطبيقات في أسبوعين، واستطاعوا إنجاز مشاريع متميزة خلال 5 أيام عمل فقط، مؤكدا على ان هذا الإنجاز يدل على قدرة الشباب الأردني على الأبداع دائما.

وبنهاية الحفل، وزع الدكتور حوامدة والدكتور جبارين الشهادات والدروع والهدايا التذكارية على الخريجين والداعمين لهذا الحفل.

مذكرة بين انتاج والمعلوماتية اللبنانيّة تلبيةً للمتطلبات التقنيّة والبشريّة بين الأردن ولبنان

وَقَّعت جمعيتا شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” والمعلوماتيّة المهنيّة اللبنانيّة مذكرة تفاهم، تلبيةً للمتطلبات التقنيّة والمعلوماتيّة والبشريّة بين الطرفين من خلال انشاء تعاون يضم كافة الأطراف من القطاع العام والخاص بين البلدين.

وتأتي مذكرة التفاهم – وَقَّعها الرئيس التنفيذيّ لجمعية انتاج المهندس نضال البيطار ورئيس جمعية المعلوماتيّة كميل مكرزل على هامش النسخة الثالثة من معرض “سمارتكس” المتخصص في قطاع المعرفة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في لبنان- تعزيزاً لتبادل الخبرات والوسائل الإلكترونيّة الحديثة عند كُلّ طرف والحلول الإلكترونيّة الناجحة والمُتقدمة.

وتعكف الجمعيتان من خلال المذكرة على تنظيم نشاطات وندوات ومؤتمرات والمُشاركة فيها والترويج لها في كِلا البلدين، وسط بذل أقصى الجهود لإنجاح هذه الأعمال والوصول إلى مشاريع تنفيذيّة وعمليّة مُشتركة بين البلدين في هذه المجالات.

وقال المهندس البيطار، أن “انتاج” تسعى لِتعزيز التعاون بين كافة الجهات المعنيّة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الدول العربيّة، مبينا أن هذه المذكرة تأتي ضمن الخطة التنفيذيّة للجمعية في تمهيد الطريق أمام شركات القطاع الأردنيّ في الوصول الى أسواق جديدة.

وأشار إلى أن هذه المذكرة سَتُمكّن الطرفين من بناء الخبرات والكوادر البشريّة المُخصصة والتي تتولى إدارة المشاريع الكبرى تقانيّاً ومعلوماتيّاً وتسهيل عملية الاتصال بين الخبراء بأفضل وأسرع وأرقى المعايير المعتمدة عالميّاً.

وأكد المهندس البيطار أن المذكرة تمكّن الطرفين أيضا من إمكانية تأمين المُستلزمات البرمجيّة والتقنية والأجهزة اللازمة لذلك، بالإضافة للكوادر البشريّة المتخصصة والتي قد لا تتوافر محليّاً في أي من البلدين نحو إقامة وتنفيذ المشاريع المطروحة للمرة الأولى والمساعدة في المشاريع القائمة سابقاً خصوصا في المشاريع التي ينفذها القطاع العام أو الخاص.

ومن جهته، أكد مكرزل ان هذه المذكرة تأتي ضمن تأطير التعاون بين الجمعيتان لتعزيز العمل المشترك في المجالات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيّا المعلومات، لاسيما التعاون في إقامة دورات تدريبيّة وبناء الكوادر البشريّة لدى الجهات المرتبطة بِكلا الطرفين.

وأشار إلى أن المذكرة تجعل من الجمعيتان المرجعيّة في أيّ اتفاق بين الشركات المختصة في كلا البلدين عند حدوث أي نزاع بخصوص العقود المبرمة أو التي ستبرم في عقود المعلوماتيّة وعقود توريد البرمجيّات والتجهيزات وصيانتها وتركيبها وما يتصل أو يتفرع عن ذلك ومحاولة حَلّ أي نزاع بالطرق الوديّة وبتعيين الخبراء.

جمعية انتاج تبحث فرص تمكين أعضائها والشركات الناشئة الأردنية من دخول أسواق دول الخليج العربي

مكّنت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” أعضاءها والشركات الناشئة الاردنيّة من اللقاء المباشر مع الإدارة التنفيذيّة لمجلس التنميّة الاقتصاديّة في البحرين خلال اللقاء الذي عقدته الثلاثاء في جامعة الحسين التقنيّة بمجمع الأعمال.

وخلال اللقاء، أكد المدير التنفيّذي لجمعية “انتاج” المهندس نضال البيطار، أن الجمعية لا تدخر أي فرصة لدعم أعضاءها والشركات الناشئة المحليّة، مشددا على أن “انتاج” تسعى للوصول بشركات القطاع نحو العالميّة.

وقال المهندس البيطار، أن الشركات الأردنيّة سواء كانت ناشئة أو صغيرة أو متوسطة أو كبيرة تملك أفكارا حيويّة قابلة للتطبيق في كافة دول العالم، نظرا لمرونة هذه الأفكار ومواكبتها لأحدث تطبيقات التكنولوجيّة في العالم، في حين أن الشركات الاردنيّة قادرة على إثبات قدرتها على العمل في جميع الظروف.

ونوه إلى أن مجلس التنميّة الاقتصاديّة في البحرين له إمكانيات ومزايا كبيرة في تمكين الشركات الناشئة، لاسيما في تطوير آليات عمل تلك الشركات ودعمها للوصول إلى أسواق دول مجلس التعاون الخليجي

وقدم شكره للمجلس على تلبية دعوة الجمعية في لقاء الشركات الأردنية، وبحث فرص العمل معهم والتي من المحتمل أن ينبثق عنها شراكات عمل مستقبليّة.

ومن جهته، عرض المدير التنفيذيّ لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدى مجلس التنميّة الاقتصاديّة في البحرين جون كيلمارتن فرص الاستثمار وحوافز الشركات الناشئة التي تقدم من قبل المجلس في البحرين.

وأضاف كيلمارتن، أن مجلس التنميّة الاقتصاديّة يعمل بالتعاون مع الحكومة البحرينيّة ومجموعة من الشركاء، على تنفيذ عدد من المبادرات الرئيسيّة لرفع القدرة التنافسيّة الاقتصاديّة وزيادة الإنتاجيّة وخلق قوة عاملة ماهرة.

ويشار إلى أن مجلس التنمية الاقتصادية في البحرين هو البوابة الأولى للتواصل والانطلاق للمستثمرين الذين يسعون لتأسيس مشاريعهم الاستثماريّة في مملكة البحرين.

مجلس إدارة جمعية إنتاج يختار الرئيس ونائبه وأمين السر

انتخب أعضاء هيئة مديري مجلس إدارة جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” الدكتور بشار حوامدة رئيسا لهيئة مديري الجمعية، وذلك خلال الاجتماع الأول للمجلس الذي أنعقد يوم الخميس الماضي.

وفاز بتصويت الهيئة الإداريّة السيد محمود الزغاليل بمنصب نائب رئيس هيئة المديرين، فيما فاز السيد بشار الإمام بمنصب أمين سرّ الجمعية.

وكانت الهيئة العامة لجمعية انتاج في الاجتماع غير العادي الذي انعقد مؤخرا، قد انتخبت -حسب الترتيب الأبجدي للشركات-: زياد شطارة- أمنية، وماجد السفري- أوبتيميزا، ورسلان ديرانية- أورانج، وربى درويش -بي ام بي، وفادي قطيشات – جلوبيتل، ومها البهو -جو باك، وبشار الإمام- سيسكو، ومحمود الزغاليل- فيدباكر، وأحمد الهناندة – كازادور، وزينة المجالي – كريستل، وبشار حوامدة- ميناآيتك.

إلى ذلك، قدم الدكتور حوامدة شكره لمجلس هيئة المديرين لتجديد الثقة بانتخابه رئيسا للمجلس، مؤكدا اعتزازه بثقة الهيئة العامة للجمعية الذي انتخبوا المجلس الجديد.

وأكد على أن جمعية “انتاج” -بإسناد من فريق الإدارة التنفيذيّة- ستواصل العمل والبناء على الإنجازات التي حققتها الجمعية خلال الأعوام السابقة للوصول للأهداف المرجوة، خدمة لأعضاء الجمعية وتلبية لمتطلبات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بشكل عام.

وشدد الدكتور حوامدة، على أن “انتاج” ستبقى صوت القطاع الخاص سواء على الصعيد المحليّ والخارجي، لزيادة النمو والاستفادة من الفرص المُتاحة على كافة الأصعدة، داعيا الهيئة العامة لمتابعة ورصد أداء الجمعية خلال مدة المجلس الجديد لإبداء أي ملاحظات بشكل عام حول العمل وتنفيذ الخطط المُعلنة.

واكد على أن انتاج ستستمر ببذل الجهود ومتابعة العمل على تحشيد الرأي لما فيه مصلحة القطاع وللوصول إلى اقتصاد رقميّ حقيقيّ، وذلك تنفيذا لرؤى وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين بإن يصبح الأردن اقتصاد رقميا ومركزا إقليميّا للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وريادة الأعمال.

كما تعهد الدكتور الحوامدة ان تواصل جمعية “انتاج” عملها كممثل لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الخاص – وبالتعاون مع جميع الجهات ذات العلاقة – سواء في الأردن أو في كافة المحافل العربية والدولية نحو تحقيق أثر إيجابي على الاقتصاد الوطني.

الهيئة العامة لجمعية انتاج تنتخب 11 شركة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمجلس إدارة الجمعية

انتخبت الهيئة العامة لجمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات” انتاج” يوم الخميس، أعضاء مجلس إدارة الجمعية وعددهم 11 عضوا، يمثلون شركات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وجرت انتخابات الجمعية بعد إعلان اكتمال النصاب القانونيّ بحضور مندوب عن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ومصادقة الهيئة العامة على التقرير الماليّ والإداريّ للجمعية.

واطلعت الهيئة العامة قُبيل الانتخابات، على كافة أنشطة الجمعية خلال السنة الماليّة المنتهية 2018.

وعلى صعيد الانتخابات، فاز كُل من -حسب الترتيب الأبجدي للشركات-: زياد شطارة- أمنية، وماجد السفري- أوبتيميزا، ورسلان ديرانية- أورانج، وربى درويش -بي ام بي، وفادي قطيشات – جلوبيتل، ومها البهو -جو باك، وبشار الإمام- سيسكو، ومحمود الزغاليل- فيدباكر، وأحمد الهناندة – كازادور، وزينة المجالي – كريستل، وبشار حوامدة- ميناآيتك.

ويشار الى أن انتخابات الجمعية تتم بموجب النظام الداخلي كُل عامين، في حين أن اختيار الأعضاء يتم عبر الاقتراع السريّ، حيث يجوز للناخب التصويت لـ 11 شركة بالحد الأعلى على ورقة الاقتراع الواحدة.

وقال الرئيس التنفيذي لجمعية “انتاج” المهندس نضال البيطار: ” كُلّ الفخر والاعتزاز بقطاع الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات في الأردن حيث اثبت تماسكا قل نظيره وذلك من خلال اجتماع الهيئة العامة لجمعية انتاج التي عقدت اجتماعها الخميس وذلك باختيارهم من يمثلهم بكل سلاسة ورقي.

وتابع المهندس البيطار: “كُلّ الأمنيات بالتوفيق لأعضاء مجلس الإدارة الجدد لما فيه مصلحة القطاع”، مقدما شكره لجميع أعضاء الجمعية.

وتعهد بالمزيد من العمل من قبل الإدارة التنفيذيّة للجمعية لما فيه مصلحة القطاع

ويذكر أن جمعية “انتاج” سجلت اعلى عدد من الأعضاء المنتسبين خلال العامين الأخيرين، إذ أن الجمعية تعتبر صوت قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المحليّ، وتقوم بدور تحشيد الراي للقرارات التي تصب في مصلحة القطاع بالإضافة لترويج منتجات وخدمات أعضائها في الأسواق الإقليميّة والدوليّة، والعمل على ردم الفجوة بين مخرجات التعليم ومتطلبات سوق العمل، والتحفيز نحو التحول الرقميّ، ودعم ريادة الأعمال والشركات الناشئة.

وساهمت الجمعية منذ تأسيسها مُنذ عام 2000، بتعديل أنظمة وقوانين نحو دفع وتيرة نمو القطاع، فضلا عن مساهمتها في وضع التفاصيل الإداريّة والفنيّة لمنح نشاطات تكنولوجيا المعلومات حوافز ضمن الأنشطة الاقتصادية المستفيدة من قانون الاستثمار.

افتتاح أعمال الجناح الأردني الأول في معرض البحرين الدوليّ للتكنولوجيّا

افتتحت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” الثلاثاء أعمال الجناح الأردنيّ الأول المُقام ضمن معرض البحرين الدوليّ للتكنولوجيّا “BITEX”، بمشاركة 6 شركات أردنيّة.

وافتتح السفير الأردنيّ في البحرين رامي الوريكات بمشاركة رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة أعمال الجناح الأردني في المعرض، مؤكدان فخرهما واعتزازهما الكبيرين بقدرة الشركات الأردنية على المنافسة بين الشركات المشاركة في المعرض بشكل عام.

وأكد الدكتور حوامدة، أن الشركات الاردنيّة لها سمعة كبيرة من حيث خبرتها وكفاءة منتجاتها خصوصا في قطاع تكنولوجيا المعلومات، موضحا أن مشاركتها في هذا المعرض مكّنها من التواصل المباشر مع الشركات الخليجيّة تحديداً، بالإضافة للشركات الأخرى العاملة في المنطقة.

ورحب بعدد الزوار الجيد الذي اطلع على الخدمات والمنتجات التي تقدمها الشركات الاردنيّة، مضيفا أن عددا جيدا من الشركات الخليجيّة والعربية زارت الجناح الأردنيّ.

وبيّن الدكتور حوامدة، أن المعرض يمهد الطريق لعقد شراكات استثماريّة بين الشركات الأردنية والشركات المُشاركة في المعرض بشكل عام، في حين أن المنتجات الأردنية في مجالات البرمجيات وحلول الأعمال كان لها صدى جيد بين الشركات العربية المُنافسة.

ومن جهته، قال السفير الوريكات: “تشرفت بالتواجد مع نخبة من الشركات الأردنيّة الواعدة المشاركة في المعرض”، مؤكدا على أن الشركات الأردنية تمثل الأردن أفضل تمثيل في قطاع تكنولوجيّا المعلومات.

وأشاد بدور جمعية انتاج في سعيها لتوحيد الجهود للمشاركة في مثل هذه المعارض كمِظلَّة رئيسية لشركات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأردني.

وشدد على أن هذه المشاركة يعتز بها الجميع، داعيا إلى مزيد من المُشاركات في مثل هذه المعارض.

وقال السفير الوريكات: أن الشباب الأردنيّ يُعدّ نموذجاً يحتذى به خصوصا في قطاع تكنولوجيّا المعلومات، متمنيا أن تحقق الشركات الأردنيّة مزيدا في النجاحات، في حين أن القطاع الخاص هو شريك حقيقيّ للقطاع العام.

إقامة اول جناح أردنيّ في معرض البحرين الدولي للتكنولوجيا

تنظم جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” بمشاركة 6 شركات أردنيّة الجناح الأردنيّ الأول في معرض البحرين الدوليّ للتكنولوجيّا “BITEX”، والذي يُقام على هامش مؤتمر تكنولوجيّا المعلومات والاتصالات “MEETICT” والذي تستضيفه مملكة البحرين خلال الفترة من 19 إلى 21 أذار الجاري تحت رعاية وزير المواصلات والاتصالات البحريني سعادة المهندس كمال بن أحمد.

وتهدف جمعية “انتاج” من إقامة الجناح الأردنيّ الذي سيفتتحه سفير الأردن في البحرين الدكتور رامي الوريكات بحضور رئيس هيئة المديرين في “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، إلى دعم قطاع الاتصالات وتكنولوجيّا المعلومات المحليّ وتنفيذا وترجمة لرؤية جلالة الملك عبد الثاني في تعزيز إمكانات وقدرات الشركات العاملة في القطاع.

اما الشركات الأردنيّة المشاركة فهي:OPTIMIZA وPST وMenaITechوSignCom وSecret وGlobitel.

وقال الدكتور حوامدة، أن إقامة الجناح الأردنيّ ضمن معرض “BITEX” بمشاركة 6 شركات أردنيّة يأتي لتعزيز التعاون بين الشركات البحرينيّة والأردنيّة العاملة في هذا القطاع.

وأكد أن الجناح الأردنيّ يهدف إلى تشبيك الشركات الأردنيّة مع الشركات البحرينيّة والخليجيّة والإقليميّة المُشاركة في أعمال المعرض، بالإضافة إلى مطوريّ أنظمة الحكومة الإلكترونيّة البحرينيّة للدخول في مشاريع مُشتركة ولتسليط الضوء على مدى التقدم الذي وصلت له الشركات الأردنيّة بهدف خدمة الأسواق المجاورة.

وشدد الدكتور حوامدة على ان جمعية “انتاج” تبذل كافة الجهود لتمكّين الشركات الاردنيّة من تعزيز حضورها في المعارض الدوليّة، وذلك لزيادة الفرص لعقد شراكات استثماريّة، فضلا عن إمكانية فتح أسواق جديدة أمامها.

ويشار الى ان المعرض سيعرض أحدث الحلول والنظم والابتكارات والمنتجات في مجالات مختلفة من بينها الواقع الافتراضي وأمن المعلومات والشبكات ومنصات “البلوك تشين “وغيرها.

طلبة المدارس الحكوميّة بالزرقاء الأعلى مشاركة في مبادرة رواد المحتوى الرقمي

سجل طلبة المدارس الحكومية في محافظة الزرقاء النسبة الأعلى من حيث التسجيل والمشاركة في المرحلة الأولى من الموسم الثاني من مبادرة رواد المحتوى الرقمي العربي.

وتستهدف المبادرة، التي أطلقتها جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” في موسمها الثاني، تحت رعاية سمو الأميرة سمية بنت الحسن وبالشراكة مع وزارتي الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتربية والتعليم، طلبة الصف العاشر والحادي عشر في كافة المدارس الحكومية على مستوى المملكة.

وتهدف المبادرة المدعومة من الشريك الاتصالات الحصري: شركة أورانج الأردن والشريك التقني شركة الجودة لحلول الأعمال، والشريك الإعلامي والفني موقع “هاشتاق عربي” و” ألوكلاود” الى بناء جيل واعي بأهمية التطورات الحاصلة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ومؤهل للحفاظ على مكانة الأردن في صناعة المحتوى العربي.

واظهر كشوفات الجمعية ان طلبة محافظة العاصمة جاءوا بالمرتبة الثانية من نسب المشاركة، تلتهم طلبة محافظة اربد ومعان والبلقاء.

ودعت “انتاج” الطلبة الراغبين للمشاركة في المبادة للتسجيل عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالمبادرة www.content-pioneers.com، وتعبئة الرقم الوطني والبريد الإلكتروني والاسم الرباعي للطالب للبدء في امتحان الكتروني مدته ساعة محتسبة من الزمن، متضمنا 15 سؤال متعدد الخيارات بالإضافة الى سؤال “تميزي” كِتابيّ.

وقال رئيس هيئة المديرين لجمعية “انتاج” الدكتور بشار حوامدة، ان انتاج فتحت باب المشاركة لكافة الطلبة حتى مساء 21 من الشهر الجاري، داعيا الطلبة للاستفادة من هذه المشاركة النوعية.

وشدد الحوامدة على ان المبادرة تسعى لصقل مواهب الطلبة في مجالات كتابة المحتوى العربي والاقتصاد الرقمي، مؤكدا ان هذه المبادرة الأولى من نوعها على مستوى المنطقة تهدف أيضا الى زيادة نسبة المحتوى العربي على الإنترنت

StartupsJo Looking for Innovative Jordanian Startups
MENA ICT FORUM 2016
Reach 2026REACH2025 is an action plan to reaffirm Jordan's leadership in Information and Communication Technologies (ICT).
IP ReachYour official portal for Jordanian technology IPs Intellectual Property