لقاء مع مدير عام شركة المعتمدة للتجريب الالكتروني: الشركة طورت دورات مُعدّة بعناية لتلبية المخرجات والإنجازات

2017-05-28 12:01

قال زياد الرمحي مدير عام شركة المعتمدة للتجريب الالكتروني “COT” ، ان شركته تدرك الأهمية الملحة التي تواجهها المؤسسات لاستحداث والمحافظة على الكوادر الوظيفية التي تعمل على تحقيق انجاز وأداء عالِ المستوى.

وبيّن الرمحي، خلال لقاءه جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج”، ان الشركة تأسست في عام 2013، بهدف عقد دورات تدريبية “اونلاين” في حلول “الامتثال”، والتي تنعكس على اثارها على الكوادر الوظيفية وادائها في مكان العمل.

وأضاف ان شركة المعتمدة طورت دورات تعليم مُعدّة بعناية، لتلبية المخرجات والإنجازات التعليمية على المدى القصير، ومخرجات الإنجاز على المدى الطويل في الوقت المناسب وبأفضل الأساليب الفعالة.

وقال: ” ان خدمات التعليم الالكتروني تعمل على تطوير الكوادر لدى الشركات ومساعدتها، للتعرف على حاجاتهم في سياق التعليم الالكتروني، ووضع الاستراتيجيات، وتحري الحلول المناسبة، واعداد المحتوى الالكتروني وتصميمه، وتطوير المحتويات بمساعدة الخبراء في معظم المجالات، تقديم حلول التعليم الالكتروني بأسلوب يعتبر فريدا من نوعه.

وحول التطورات التقنية المتسارعة وأثرها على مجتمع الاعمال، أوضح الرمحي: ان مواكبة تيار الاعمال والتطورات التقنية المتواصلة من الكوادر الوظيفية تمثل حاليا حاجة ملحة تتصدر المقومات الرئيسة التي تشهد منافسة شديدة في كافة انحاء العالم، مضيفا ان الكوادر الوظيفية في أي شركة تتوقع الحصول على المعلومات وقت حاجتهم لها، لتلبية الغرض المقصود منها، ويتم ذلك بأسلوب يتماشى مع حاجاتهم ويناسبها.

وقال: ” اعدت شركته الكورسات التدريبية بأسلوب يعمل على تلبية اية حاجات تعليمية يمكن توقعها من خلال عقد دورات متخصصة، وتقديم حلول تعلم مدمجة تتعلق بالاختبار والتقييم”.

وأضاف ان شركته تمتاز في السرعة بأعداد المحتوى للتعليم الالكتروني، إضافة للترجمة والتعريب، التقييم واعداد التقارير.

وحول إدارة التعلم “LMS”، قال الرمحي، ان نظام إدارة التعلم المستخدم لدى الشركة، يتميز بعدد من الخصائص والمميزات إضافة الى تطوير العاملين التابعين لديهم من خلال وضع خطط خاصة بالتعلم، والشهادات، وبرامج التعلم واستخدام تكنولوجيا الأجهزة المتنقلة في عرض المحتوى الالكتروني والتركيز عليه.

وأشار الى آلية عملية التطوير في شركة المعتمدة للتدريب الالكتروني، بين : ان الالية تبدأ مع بدء العلاقة مع العميل، ثم التصميم التعليمي ، اعداد المحتوى الالكتروني وتصميمه، مراجعة العميل، الإنتاج الإعلامي، التجريب والفحص، النسخة التجريبية، المراجعة والتعديلات، المخرجات التعليمية، وأخيرا دعم ما بعد التطوير.