انتاج تعقد جلسة توعوية تفاعلية للتعريف ببرنامج نمو الأردن (تطوير الأعمال) ضمن مشروع الشباب والتكنولوجيا والوظائف

2020-12-23 02:08

عقدت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” بالشراكة مع وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة مساء الاثنين، جلسة تفاعلية عبر تقنية الاتصال عن بعد، للتعريف والإجابة على استفسارات متعلقة ببرنامج نمو الأردن (تطوير الأعمال) ضمن مشروع الشباب والتكنولوجيا والوظائف الممول من البنك الدولي، والذي يهدف إلى دعم جهود الشركات الرقمية والممكّنة رقميًا (بالتركيز على شركات التعاقد الخارجي)، التي تسعى إلى تطوير أعمالها، وتأمين عقود جديدة في أسواق محلية وإقليمية ودولية جديدة (دول مجلس التعاون الخليجي، وأوروبا، والصين، والهند، والولايات المتحدة الأمريكية، وغيرها)، وذلك عبر منح مماثلة (تصل إلى 100 ألف دولار أمريكي)، لتغطي ما يصل إلى 50٪ من تكلفة خطط تطوير الأعمال.
وقال المدير التنفيذي لجمعية “انتاج” المهندس نضال البيطار، ان هذه الجلسة تهدف لتعريف شركات قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات حول تفاصيل البرنامج وإتاحة الفرصة لهم طرح أي استفسارات قد تكون لديهم بشكل مباشر على القائمين على البرنامج للحصول على أجوبة تمكنهم من الاستفادة منه بأكبر شكل ممكن مما سيساهم في تطوير ونمو أعمالها الاستفادة من حوافزه المتعددة.
وبدوره، قال مدير تطوير قطاع الأعمال الرقمية في مشروع “الشباب والتكنولوجيا والوظائف” في وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، رائد مدانات، أن الأهداف الرئيسية للبرنامج تتمثل في تنمية الشركات الأردنية ومساعدتها على تأمين عقود جديدة بسرعة وتوفير فرص عمل جديدة للأردنيين، منوها الى ان الشركات الدولية المهتمة تستطيع التوسع في الأردن وتوظيف الأردنيين والاستفادة من هذا البرنامج.
واستعرض مدانات تفاصيل برنامج نمو الأردن (تطوير الأعمال)، منوها الى ان هذا البرنامج هو ضمن مشروع الشباب والتكنولوجيا والوظائف الذي تنفذه الوزارة وهو ممول من البنك الدولي بهدف تنشيط جانبي العرض والطلب في الاقتصاد الرقمي.
ولفت الى ان المنحة التي تعطى بموجب المشروع تغطي ما يصل إلى 50٪ من التكلفة الإجمالية لخطة تطوير الأعمال، بسقف تمويل يصل الى 100 الف دولار.
واستعرض مدانات الشروط والمعايير للحصول على المنحة، والتي تتمثل بأن تكون شركة رقمية أوممكّنة رقمياً تم تأسيسها وتشغيلها لمدة عام واحد على الأقل، وأن يكون قد تعاقد على فرص عمل وبيع لمدة 3-6 أشهر القادمة، ولديه برنامج تدريب وتأهيل للموظفين المعينين حديثا ولديه سجل حافل في إنشاء أعمال جديدة.
ونوه الى انه سيتم إطلاق برامج أخرى خلال الشهر الأول من العام القادم معنية بالشركات الناشئة لمساعدتها لإيجاد أسواق جديدة لهم وتوفير التمويل اللازم لها وغيرها.
ودار نقاش موسع بين المشاركين والسيد رائد مدانات، حيث تم الإجابة على كافة الاستفسارات المتعلقة بالمشروع والمنح والحوافز المقدمة بموجبه.