تشكيل المجلس الوطني للمهارات القطاعية في قطاع تكنولوجيا المعلومات

2018-11-12 11:45

أعلنت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” عن تشكيل المجلس الوطنيّ للمهارات القطاعيّة، وذلك بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي ووزارة العمل ووزارة الاتصالات والذي يعتبر أول مجلس مُتخصص من نوعه على مستوى المنطقة.

ويتألف المجلس من 3 جهات رئيسية، الأولى: ممثلون عن القطاع الخاص والذي يشكل الأغلبية في المجلس، الثانية: خبراء أكاديميين، اما الثالثة: الكيانات والمؤسسات الحكومية

ويتكون المجلس من 13 عضوا، حيث يرأسه الدكتور علاء نشيوات، فيما يضم كل من: رائد حجرات، رنا ابوزيد، حسين ملحس، بشار الإمام، هبة المجالي، الدكتور بشار حوامدة، محمود الزغاليل، أمجد صويص ممثلين عن القطاع الخاص، وكل من الدكتور عرفات عوجان، والدكتور احمد خصاونة كخبراء أكاديميين، والدكتور نائل العدوان ممثلا عن وزارة الاتصالات وطارق الرشدان عن وزارة العمل.

وأكد الدكتور نشيوات، أن مُهمة المجلس تتمثل في: توفير قيادة قويّة لأرباب العمل قادرة على تحقيق تحسينات مُستدامة في إنتاجية القطاعين العام والخاص، بالإضافة إلى تحسين القدرة التنافسيّة من خلال الاستخدام الأفضل لمهارات الناس وتنميتها.

واعتبر أن هذا المجلس هو “جسر” بين سوق العمل وأنظمة التعليم والتدريب لتحسين المطابقة بين الطلب والعرض في سوق العمل.

وأكد الدكتور نشيوات، ان المجلس الجديد، سيعمل على تحقيق أربع أهداف رئيسية وهي أولاً: تطوير، وإدارة، والحفاظ على نظام فعال لمعلوماتية سوق العمل بالقطاع، ثانياً: مطابقة العرض والطلب للمهارات والمؤهلات مع سوق العمل، ثالثاُ: الدعوة إلى والمساهمة في تحسين قطاع التعليم والتدريب المهني والتقني، ورابعاً: متابعة كافة الخدمات والبرامج التدريبية وتقييم نتائجها، وذلك من خلال جمعية “انتاج” كجهاز تنفيذي للمجلس.

من جانبه، قال رئيس هيئة المديرين لجمعية “انتاج” بشار الحوامدة، أن تشكيل هذا المجلس هو استمرار وتدعيم لجهود الجمعية على مدى السنين الماضية في مجال توفير رأس مال بشري كفؤ ومؤهل يخدم أعضاء الجمعية والقطاع بشكل عام، مؤكداً التزام “انتاج” بالعمل جنباً إلى جنب مع كافة الجهات ذات العلاقة من مؤسسات تعليمية وقطاعات أخرى نحو تحقيق أهداف المجلس