انتاج: قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الاردني يستهدف لرفع مساهمته الى 4 مليارات دينار في الناتج المحلي

انتاج: رؤية التحديث الاقتصادي أداة فاعلة للنهوض بالقطاعات ودعم نموها

صويص: رؤية التحديث الاقتصادي فرصة مهمة لتوظيف الإمكانات وعرض القدرات

أكدت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” على أهمية إطلاق رؤية التحديث الاقتصادي، المنبثقة عن مخرجات ورشة العمل الاقتصادية الوطنية، معتبرة ان هذه الرؤية أداة فاعلة للنهوض بالقطاعات الاقتصادية بشكل عام وقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على وجه التحديد باعتباره محرك للنمو المستدام في الاقتصاد الوطني.
وترى جمعية “انتاج” ان قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يكثف جهوده لتوسيع حضوره الاقتصادي بشكل أكبر، حيث يستهدف الوصول من خلال رؤية القطاع لعام 2033
وخريطة الطريق الاستراتيجية للفترة 2022-2033 الى رفع مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي لـ 4 مليارات دينار بما نسبته 13 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2033، بدلا من نحو مليار دينار بنهاية عام 2021.
ويسعى القطاع -ضمن رؤيته وخريطة الطريق الاستراتيجية – الى رفع حجم العمالة لديه الى 101 ألف موظف وموظفة بحلول عام 2033، مقارنة مع 25 ألف موظف وموظفة بنهاية عام 2021، بينما يستهدف القطاع رفع حجم صادرته الى 4.4 مليار دينار في نهاية عام 2033، مقارنة مع نحو 200 مليون دينار في نهاية 2021.
وقال رئيس هيئة المديرين في جمعية “انتاج” عيد أمجد صويص، ان إطلاق رؤية التحديث الاقتصادي فرصة مهمة لتوظيف الإمكانات وعرض القدرات نحو الوصول الى تحقيق الأهداف المتوقعة.
وحول كيفية ضمان نجاح التوقعات، أكد صويص على أهمية تعزيز موقع الأردن ليكون مركزًا استثماريًّا جاذبًا للابتكار الرقمي ومنصّة انطلاق للحلول الرقمية القابلة للتوسع؛ وتطويره ليصبح مركزًا لتقديم الخدمات الممكّنة رقميًّا عالية القيمة.
وشدد على أهمية للاستفادة من مجموعات المهارات، والبنية التحتية، والمنظومة، والموقع الجغرافي الاستراتيجي للأردن، جنبا الى جنب مع تعزيز التعاون بين القطاعين العام والخاص لتسريع وتيرة التحوّل الرقمي الحكومي عبر تحديث منظومة الشراء لمشاريع التحول الرقمي بحيث تسمح للقطاع الخاص بالتنافس على تقديم الخدمات للمواطنين من خلال واجهات التطبيقات المفتوحة، في ظل إتاحة مساحة أوسع للشركات الناشئة، وذلك بتخفيف القيود والكلف عليها في السنوات الأولى من عملها.
ودعا الى إعداد قوى عاملة جاهزة للمستقبل، وتمكين هيئة معنية بالبيانات العامة لتكون مسؤولة عن توفير البيانات ومعالجة الوصول إليها ودعم القرار بشأنها، وتسريع وتيرة التحوّل الرقمي الحكومي العادل عبر إقامة شراكات مع القطاع الخاص، ووضع إطار عمل تنظيمي مرن وسريع الاستجابة، وتحسين حزم الحوافز والمحافظة عليها للاستثمار وتنمية المواهب على نطاق واسع.
وطالب بإنشاء منطقة حرة افتراضية للشركات الناشئة وإنشاء بيئة اختبار تنظيمية للتقنيات الثورية، بالإضافة لإطلاق حملات محلية ودولية لإنشاء الهوية التجارية وتعزيز المكانة، واستقطاب التمويل من رأس المال المخاطر وتسريع وتيرة إطار العمل لعمليات التوسّع/ الشركات الناشئة العملاقة المحتملة.
وبيّن صويص، ان القطاع يتمتع بثلاث ركائز تجعله قطاعاً واعداً وهي: بنية تحتية رقميّة متينة ومتطورة، وموارد بشرية مؤهلة وقادرة على التنافس عالمياً، ومجموعة من القوانين والتشريعات التي تشتمل على الكثير من الحوافز الضريبية.
ولفت الى ان الأردن نجح في إنشاء وتطوير القطاع بتنافسية عالية، الأمر الذي اجتذب كبرى شركات التكنولوجيا العالمية، وشهدت السنوات الأخيرة نموًّا كبيرًا في هذا المجال، في حين ان لدى المملكة بثقافة متقدمة في ريادة الأعمال؛ اذ ان 27 من أفضل 100 رائد أعمال في مجال التكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا هم من الأردن، والكثير من الشركات الكبرى التي نشأت في المنطقة أسّسها أردنيون، ثم استحوذت عليها شركات عالمية كبرى بمئات الملايين.
وأشار الى دخول الجيل الخامس الى المملكة مبكرا يقدم ميزة تنافسية كبيرة للاردن بين دول المنطقة، في حين يدل على جاهزية البنية التحتية للقطاع، ويدل أيضا على جاذبية الاستثمار في المملكة.
واكد على ان كافة الأولويات والمبادرات التي وردت في الوثيقة الاقتصادية بما يخص قطاع تكنولوجيا المعلومات والاقتصاد الرقمي هي نتاج عمل وجهود فريق من الخبراء بالقطاع ونتيجة نقاشات ومشاورات امتدت على فترة 5 اسابيع.
ويشار الى ان صويص شارك كمتحدث رئيسي في جلسة الخدمات المستقبلية التي انعقدت على هامش حفل اطلاق رؤية التحديث الاقتصادي الذي حضره جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين وسمو ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله

السيد عيد أمجد الصويص يشارك في جلسة الخدمات المستقبلية خلال اطلاق رؤية التحديث الاقتصادي

 رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج السيد عيد أمجد الصويص يشارك في  جلسة الخدمات المستقبلية خلال اطلاق رؤية التحديث الاقتصادي

أمجد الصويص: رؤية التحديث الاقتصادي فرصة مهمة لتوظيف الإمكانات وعرض القدرات

رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج السيد عيد أمجد الصويص خلال مشاركته في الجلسة الحوارية “الخدمات المستقبلية”خلال إطلاق رؤية التحديث الاقتصادي يوم أمس

 

Read More

إنتاج تطلق “StartupsJo.com” أول منصة متكاملة لمنظومة ريادة الأعمال في الأردن

الهناندة: المنصة تحقق الترابط والتشبيك بين الجهات الفاعلة في منظومة ريادة الأعمال بالمملكة
الجعفري: المنصة فرصة لإثراء المعلومات حول بيئة ريادة الاعمال في الأردن
البيطار: إطلاق المنصة جاء بجهد مشترك وعمل مستدام من الجميع

 

 أطلقت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات ‘انتاج’، – تحت رعاية وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة – منصة ريادة الأعمال الأردنيّة “Startupsjo.com”، – المنصة المتكاملة الأولى من نوعها في الأردن – بدعم من شركة الصندوق الأردنيّ للريادة، وذلك خلال الحفل الذي نظمته مساء الاثنين بحضور عدد كبير من الجهات العاملة في منظومة ريادة الأعمال في الأردن.
ومن

خلال المنصة، مكّنت جمعية ‘انتاج’ المستخدمين والشركات الناشئة من كل ما يحتاجونه من المعلومات، إذ توفر المنصة معلومات حول الشركات الناشئة الأردنية المشاركة والمستثمرين والجهات الداعمة وحاضنات ومسرعات الأعمال ومزودي الخدمات ذات العلاقة.
وعلى هامش الحفل، عقدت ‘انتاج’ جلسة حوارية نقاشية، بإدارة الرئيس التنفيذي المهندس نضال البيطار، وبمشاركة الوزير الهناندة، ورئيس مجلس إدارة الصندوق الأردني للريادة، الدكتور محمد الجعفري، وأثنى الهناندة على دور جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “إنتاج” وجميع الشركاء في تلبية احتياجات القطاع من خلال إطلاق تلك المنصة الوطنية كأول منصة أردنية تضم كافة المعلومات والبيانات المتعلقة في ريادة الأعمال في الأردن والتي من شأنها تحقيق الترابط والتشبيك بين الجهات الفاعلة في منظومة ريادة الاعمال في المملكة.
وأكدّ الهناندة على الاهتمام الحكومي بريادة الأعمال في الأردن ودعم بيئة الريادة والرياديين وأصحاب الشركات الناشئة وذلك من خلال العمل على العديد من المحاور ضمن سياسة ريادة الأعمال التي تهدف إلى تهيئة بيئة صديقة ومحفزة لهذا القطاع وتذليل العوائق أمـامه، والتشجيع على الاستثمار في الشركات الريادية الأردنية وتعزيز قدرة المملكة على المنافسة على الصعيد الإقليمي والدولي في مجال ريادة الأعمال.
وأشار إلى أن وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة تعمل على العديد من المبادرات التي تسهم في دعم بيئة ريادة الأعمال، لتحقيق الرؤية في أن يصبح قطاع ريادة الأعمال أحد القطاعات الرئيسة في المملكة.
وبدوره، قال الدكتور الجعفري، أن هذه المنصة تعريفية تثقيفية توعوية تعليمية لكل مكونات بيئة ريادة الأعمال في المملكة، مؤكداً على أهمية خاصية التفاعل التي تتيحها المنصة بين المستخدمين من كافة الفئات.
وأشار الى أن هذه المنصة تعد فرصة لإثراء المعلومات حول بيئة ريادة الأعمال في الأردن، معتبرا أن هذه المنصة ستصبح خارطة طريق لبيئة ريادة الأعمال في المملكة.
ومن جهته، عبّر الرئيس التنفيذي لجمعية انتاج، نضال البيطار، عن فخر جمعية انتاج بإطلاق هذه المنصة المتكاملة الأولى من نوعها في الأردن، مشيداً بالجهود الكبيرة التي بُذلت لتجهيزها وإطلاقها بهذا الشكل المميز.
وقال البيطار، أن إطلاق هذه المنصة يأتي لمواكبة النمو المتزايد والسريع لقطاع ريادة الاعمال، الأمر الذي يؤكد الحاجة لوجود هذه المنصة لتوفير كافة البيانات عن هذا القطاع، بهدف إظهار صورة كاملة عن القطاع امام المهتمين.
وزاد ان جمعية انتاج التقطت الفكرة مبكرا، حيث عمدت الى تحليل توجهات النموّ في ريادة الأعمال وتشكيلها والقطاعات الأكثر تركزا بالإضافة لأعداد العاملين فيها وفرص النجاح وتوزعها المناطقية.
ولفت الى ان العاصمة عمان الأكثر تركزا للشركات الريادية بواقع 350 شركة، في حين يتواجد 13 صندوقا تمويليا محليا، الأمر الذي يُظهر الحاجة لدعم ريادة الأعمال في محافظات المملكة بشكل عام من خلال توفير الأدوات اللازمة لتنفيذ ذلك.
وقال أن هذه المنصة تعتبر تجمعاً لمكونات بيئة ريادة الأعمال من رياديين وشركات ناشئة ومستثمرين ومرشدين وموجهين، الامر الذي يوفر شبكة من التواصل بشكل أسرع وتوفر للمستثمرين فرصة لتصفية الفكرة الجديدة الأكثر قبولا وتوافقا مع المتطلبات المحلية.
وأضاف ان المنصة لن تقتصر على جذب المستثمرين المحليين، ولكن ستكون جاذبة لرأس المال المغامر الأجنبي، والمستثمرين المحتملين، والصناديق الاستثمارية.
وأكد على أن ريادة الأعمال هي الفرصة الأهم لدعم النموّ الاقتصاديّ وزيادة الكفاءة الإنتاجيّة القائم على الفكرة الأصيلة الإبداعية المتوافقة مع متطلبات الأسواق، بالإضافة لدور ريادة الاعمال في الحد من معدّلات البطالة وتوفير فرص عمل جديدة.
وقال المهندس البيطار، أن إطلاق المنصة جاء بجهد مشترك وعمل مستدام من الجميع، مقدما شكره لوزارة الاقتصاد الرقمي والريادة والصندوق الأردنيّ للريادة، وشركة الجدارة للاستشارات وشركة الجودة لحلول الأعمال “QBS”، ومشروع تشجيع المؤسسات الميكروية والصغيرة والمتوسطة لأجل التشغيل المنفذ من قبل GIZ والممول من الوزارة الاتحادية الالمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية وشركات الاتصالات (اورانج وامنية وزين) ومنصة إدراك والعديد من الجهات العاملة في منظومة ريادة الأعمال في المملكة.

Read More

انتاج و أورنج الأردن تعلنان عن الفائزات بجائزة ملهمة التغيير باستخدام العالم الرقمي

 

 

 

تكريم الفائزات في جائزة ملهمة التغيير باستخدام العالم الرقمي

وهن في المركز الأول شركة Digitales Jordan

في المركز الثاني شركة  Shurfah

في المركز الثالث شركة Larimar

 

انتاج تنظم جناحا أردنيّا في المعرض السعوديّ الدولي للذكاء الاصطناعيّ والحوسبة السحابيّة

الرياض
نظمت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” جناحا أردنيّاً في المعرض السعوديّ الدوليّ للذكاء الاصطناعيّ والحوسبة السحابيّة AiCloudExpo2022، بمشاركة 10 شركات أردنيّة عاملة في قطاع تكنولوجيا المعلومات.
وتأتي إقامة الجناح الأردنيّ -خلال الفترة من 22 الى 24 من أيار الجاري- ضمن استراتيجيّة “جمعية انتاج” الدائمة للترويج لقطاع تكنولوجيا المعلومات الأردنيّ بشكل عام، وللخبرات الأردنيّة على وجه الخصوص في كافة الأسواق بالمنطقة وحتى العالم، خاصة وإن السوق السعوديّ يعتبر من الأسواق المهمة والرئيسيّة للشركات الأردنيّة.
وتحاول جمعية انتاج تكثيف جهودها خلال الفترة المقبلة لإيجاد أسواق جديدة امام الشركات العاملة في القطاع، وذلك بهدف تنشيط واقع الاعمال بعد الانتهاء من جائحة كورونا وفي موازاة تخفيف أي تداعيات مستقبلية للجائحة على بيئة الاعمال.
والشركات الأردنيّة المشاركة هي: شركة Datahub Analytics، وشركة IRIS Technology، وشركة Image Technologies (ITEC)، ومجموعة ماتريكس المطورة للعلامة التجارية “سجايا” Sajaya ERP، وشركة Mind Rockets، وشركة Origin Training & Technical Consultancy “OTrain”، وشركة Quality Business Solutions (QBS)، وشركة United Business Applications (UBA).
وحظيت شركتا Algebra Intelligence وشركة ” AYMBot” بدعم من مشروع الشباب والتكنولوجيا والوظائف (YTJ) الممول من وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة.
واكد رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج عيد أمجد صويص، ان المعرض ناقش آخر ما توصلت إليه تقنية الذكاء الاصطناعيّ والحوسبة السحابية في العالم وذلك في عدد من الندوات لمجموعة من المتحدثين من مختلف دول العالم.
وقال صويص ان الشركات الأردنية المشاركة في المعرض تأتي ضمن أكثر من 150 شركة سعودية وعربية ودولية، الامر الذي يتيح تبادل الخبرات واكتساب عملاء محتملين، جنبا الى جنب مع تعزيز التواجد الأردني في هكذا محافل تشهد حضورا دوليا.
واكد، ان جمعية انتاج تكثف جهودها لإبراز القطاع الأردني على مستوى المنطقة ككل، تنفيذا لرؤية جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين بإن يكون الأردن مركزا إقليميّا لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
ويشار الى ان المعرض استضاف رؤساء قطاعات التكنولوجيا في شركات سعودية وعربية وإقليمية بالإضافة لمستثمرين ورجال أعمال وشركات ناشئة.

Read More

Business delegation visit to Ireland

In coordination with the Embassy of Ireland, the Jordan Irish Business Association – JIBA collaborates with int@j to plan a business delegation visit to Ireland.

The delegation will attend meetings with tech hubs, incubators, and business contacts in the ICT sector.

The visit is planned to take place over a 5-day period from Monday 23rd May till Friday 27th May.

انتاج تُناقش آليات دعم الشركات ضمن حوافز برنامج التشغيل الوطني

عقدت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج”، عبر تقنية الاتصال المرئي عن بعد، مساء الخميس، جلسة تعريفية بعنوان “دعم الشركات ضمن حوافز برنامج التشغيل الوطني 2022″، بحضور عدد واسع من الشركات الأعضاء في جمعية انتاج.
وقال الرئيس التنفيذي لجمعية انتاج المهندس نضال البيطار، ان اللقاء يأتي لإبراز دور البرنامج الذي أطلقته وزارة العمل، لاسيما وان جمعية انتاج تحاول دائما السعي لتحقيق أكبر منفعة ممكنة لشركات الأعضاء.
واكد البيطار على ان جمعية انتاج تعمل على تعظيم القيمة المضافة لدورها في دعم شركاتها الأعضاء، مشددا على ان الجمعية تعمل على استغلال كافة الفرص المتاحة وعرضها امام شركات القطاع.
وبدوره، أكد مدير مديرية التشغيل المركزي في وزارة العمل الدكتور عون النهار أن أولوية وزارة العمل تشغيل الأردنيين في كافة القطاعات والأنشطة الاقتصادية في كافة محافظات المملكة، من خلال ربط الباحثين عن العمل بفرص العمل المتوفرة في القطاع الخاص.
وبين النهار أن البرنامج يهدف إلى توفير وظائف لها ديمومة، ويعتمد ذلك على فرص العمل التي يتم توفيرها من القطاع الخاص في جميع الوية ومحافظات المملكة، مضيفا أن نجاح برنامج التشغيل الوطني سيكون العامل الرئيسي فيه القطاع الخاص لأنه الأساس في تصميمه بالكامل.
وأشار إلى أن الهدف من برنامج التشغيل الوطني 2022 “تشغيل”، الوصول إلى 60 ألف فرصة عمل للأردنيين والأردنيات في القطاع الخاص، مضيفا أن البرنامج يعتمد على فرص العمل المتاحة والمتوفرة لدى القطاع الخاص والتي تدرجها الشركات على المنصة الإلكترونية التي خصصت لهذه الغاية.
وأوضح أن “الفئة العمرية المستهدفة في برنامج التشغيل الوطني من 18 إلى 40 عاما، من الباحثين عن العمل، لافتا إلى أن على الشركات أو المؤسسة الراغبة في التسجيل أن تكون أردنية ومسجلة لدى المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي.
وبيّن النهار أنه خصص للبرنامج 80 مليون دينار، حيث يساهم البرنامج بمبلغ 150 دينارا لمدة 6 أشهر؛ ينقسم إلى 130 دينارا مساهمة في أجر العامل و10 دنانير بدل مواصلات و10 دنانير كجزء من اشتراك الضمان الاجتماعي للعامل.
ودار حوار موسع خلال اللقاء حول تفاصيل التقديم للبرنامج وآلية الاستفادة منه من قبل الجمعية

Read More

انتاج وأعضائها تناقش الفرص تقنية البلوك تشين والتحديات التي تواجه العملات الرقمية والمشفرة 

 

عقدت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج” -عبر تقنية الاتصال المرئي عن بعد- اجتماعها الشهري بحضور عدد واسع من أعضائها، حيث تمت مناقشة تقنية البلوك تشين وتطبيقاتها والعملات الرقمية والمشفرة وما تواجهها من التحديات وكذلك الفرص التي قد توفرها.
وناقش المشاركون مفهوم العملات الرقمية الرسمية والتي هي مملوكة ملكية خاصة من مؤسسات كبرى والبنوك المركزية، وهي عملات مستقرة يسهل إدارتها والسيطرة عليها لأنها غالبا ما تكون مقبولة على نطاق واسع. في حين ان العملات المشفرة Cryptocurrencies تعتمد تقنية البلوك تشين أي نظام لامركزي لا تنظمه او تسيطر عليه سلطة مركزية وجميع الحركات متوفرة على البلوك تشين للجميع ومن الصعب جدا التلاعب بها او سرقتها بسبب العدد الهائل من المعدنين Miners والاجهزة الطرفية على الشبكة.
واكد الرئيس التنفيذي لجمعية “انتاج” المهندس نضال البيطار، ان العملات الرقمية والتعامل بها من المواضيع ذات الأهمية القصوى في العالم، وذلك لان التوقعات تشير الى نمو استخدامها في السنوات المقبلة في ظل اتجاه دول من العالم لاعتمادها.
وقال المهندس البيطار، ان عدد الشركات ناشئة في الأردن التي تعمل بتقنية البلوك تشين قليلة جداً، بناء على خريطة الشركات الناشئة التي أعدتها جمعية انتاج حديثا.
وبدوره، قال مستشار الاستراتيجيات والتحول والتنظيم- مدير الجلسة – المهندس مروان البطاينة، ان شركات كبرى تتعامل مع تقنية البلوك تشين، بالإضافة لمستثمرين يعملون بتعدين العملات الرقمية من خلال البيئة الحاضنة لتقنية البلوك تشين.
واعتبر المهندس البطاينة، ان تقنية البلوك تشين وتطبيقاتها مثل العملات المشفرة والتمويل اللامركزي والعقود الذكية من الصناعات الواعدة والضخمة، اذ ان العالم يتقدم نحو اعتمادها واستخدامها بشكل أكبر.

وبدوره، قال الشريك المؤسس في منصة “CoinMENA” طلال الطباع، ان تعدين العملات المشفرة يعتمد على تقنية البلوك تشين، بينما البنوك تتعامل بشكل مركزي لتحويل واستقبال الأموال، في حين ان تقنية البلوك تشين الغت هذه المركزية، لافتا ان هذه التقنية مكونة من سلسلة من التحويلات.
وبالنسبة للعملات الرقمية، أكد على انه لا يجوز مقارنتها باي عمليات مصرفية بنكية تحكمها المركزية والتشريعات والأنظمة، منوها الى ان عملة البيتكوين تعتبر من أكثر العملات لامركزية من حيث ضخامة شبكتها وعدد عمليات تعدينها وخريطة توزيعها وعدد المتعاملين فيها.
واكد على انه لا يوجد ضمانة بشكل جذري على سلامة التعامل في العملات الرقمية، مشيرا الى ان عمليات العملات الرقمية تتم وفق كود برمجي وهو ما يعزز استخدامها في كثير من الأحيان.
وأكد على ان تعزيز الثقة في العملات الرقمية يرتفع بزيادة التعامل فيها، خاصة ان العملات الرقمية زاد عدد مستخدميها بشكل كبير في السنوات الخمس الأخيرة.
ولفت الى ان التعامل بالعملات الرقمية يتم وفق عقد ذكي يمكن التحكم فيه بين المتعاملين دون وجود وسيط.
وأشار الطباع الى دول كالبحرين وامارة دبي سمحت بترخيص التداول في العملات الرقمية.

ومن جهته، قال نائب المدير العام في شركة العلاونه للصرافه اسد العلاونة، ان البنك المركزي الأردني يواكب المتغيرات التكنولوجيا التي يشهدها العالم في مجال التكنولوجيا المالية، مشيدا بجهود البنك المركزي من حيث التنظيم والرقابة على القطاع المالي بشكل عام.
كما أعرب المشاركون عن الامل بان تنظر الجهات الرقابية والتنظيمية الأردنية لتقنية البلوك تشين على انها تشكل فرصة للشركات الناشئة وللاقتصاد الأردني وان تشجع التطوير والتعامل بالأصول الرقمية والتطبيقات الجديدة التي تتيحها هذه التقنية اسوة بدول المنطقة مثل البحرين ودبي والسعودية.

ويشار الى ان جمعية انتاج تلتقي أعضائها شهريا، حيث يتم مناقشة العديد من المواضيع التي تهم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا في الأردن.

Read More

Int@j to hold 9th ICT Forum on November 16-17, 2022

 

The Information and Communication Technology Association of Jordan (int@j) has announced holding the 9th edition of the premier ICT industry event of the Middle East and North Africa region: MENA ICT Forum 2022 on November 16 and 17 at the Dead Sea.

During a meeting held on Wednesday to highlight the importance of this forum, Int@j made this announcement with the presence of the Secretary General of the Ministry of Digital Economy & Entrepreneurship Samira Al Zu’bi along with the attendance of several ambassadors to the Kingdom, commercial attachés, and Int@j’s members.

“Holding the forum this year comes after the end of the COVID pandemic,” said Eid Amjad Sweis, Int@j’s Chairman of the Board of Directors, noting that int@j has been keen on organizing and conducting the forum once every two years since its inception.

Sweis stressed that the forum aims to highlight the role of Jordan’s ICT sector and entrepreneurship to regional and international decision makers from the public and private sectors, while also promoting Jordan as a regional digital hub.

The forum will include an exhibition with pavilions for local, Arab, and international companies, along with national pavilions for companies from the region and across to globe, said Sweis, adding that such gathering would enable foreign companies to connect with their Jordanian counterparts by showcasing their products and business solutions offered for various sectors.

Sweis also referred to the forum’s aim of addressing the role of technology in solving the pressing global challenges facing several nations, especially in the aftermath of the drastic impact of the COVID-19 pandemic.

As for the key topics scheduled for discussion during the sessions of the two-day forum, they mainly include artificial intelligence, FinTech, smart industries, blockchain, and Metaverse, according to Sweis.

The forum will also feature interactive and inspirational sessions and workshops, constituting a space for regional and international entrepreneurs and start-ups to upskill a wide range of business skills needed to accelerate the growth of their enterprises, the chairman noted.

Int@j Board Member Ruba Darwish said that the forum will host a number of speakers from across the globe, most notably are Professor Renée Mauborgne, co-author of Blue Ocean Strategy, and Dr. Omar Hatamleh, co-author of BetweenBrains.ai and former Chief Innovation Officer of Engineering at NASA.

She added that the forum will witness the participation of a diverse audience from around the world, particularly investors, representatives of investment funds, the government sector, entrepreneurs, start-ups, policymakers, ICT specialists, academics, researchers, and capital owners.

For his part, Int@j CEO Nidal Bitar said the forum will discuss the latest industrial developments and how they can be leveraged at individual and institutional levels. The forum will also serve as an opportunity to engage in social networking and events to expand and foster business relations, Bitar said, indicating that it also widens the perception of how technology is affecting businesses, societies, and our lives in general across all vital sectors.