18 شركة أردنية عاملة وناشئة تعرض ابتكاراتها وحلولها في إكسبو دبي

مكّنت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “انتاج”، 18 شركة أردنية عاملة وناشئة من فرصة البحث عن آفاق استثمارية واعدة، بالإضافة لمساعدتهم في الترويج لشركاتهم من خلال مشاركتهم في المعرض الذي أقيم ضمن فعالية “الابتكار والتكنولوجيا والريادة الأردنية في دبي” في الفترة من 22 وحتى 25 شباط الماضي بالشراكة مع وزارتي الاستثمار والاقتصاد الرقمي والريادة، ومجلس الأعمال الأردني في دبي داخل الجناح الأردني في إكسبو 2020 دبي.
وشارك بالمعرض: الشركة الأردنية لأنظمة الدفع والتقاص (JoPACC)، وشركة الارتقاء للجودة والتكنولوجيا (Aspire Services)، وشركة الناي للاستشارات المعلوماتية والاتصالات (Naitel)، وشركة التجديد لتصميم و تطوير المواقع (Tjdeed)، وشركات ستار فيس (StarFace)، وجوردي لايت (Jordilight)، وكادر آب (kaderapp) بدعم من شركة أورانج الاردن، وشركة مايند روكيتس (Mindrockets)، شركة زينة (Xina AI)، وشركة الذكاء الصناعي لتكنولوجيا المعلومات ( Info to Intell )، وشركة تاغ تيك (TagTech)، شركة منازل كن (Konn)، شركة ايون للأنظمة المصغرة (Ion)، وشركات صقر(sager)، ودكتور جي تي (Doctor GT)، وسمارت جرين (SmartGreen)، والحقيبة الذكية (SmartBag) بدعم من جمعية إبداع.
واكد رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج عيد أمجد صويص، على ان مهمة دعم الشركات نحو فتح آفاق جديدة كبيرة، يجب ان تتضافر فيها كافة الجهود، مشددا على ان الشركات الأردنية لديها خبرات واسعة وأفكار ابتكارية ريادية، لكنها بحاجة للكثير من الدعم وخاصة في مجال الوصول إلى الأسواق والتمويل حتى تصبح مشاريع على ارض الواقع.
ولفت الى ان جمعية انتاج لن تتوانى عن تقديم كافة سبل الدعم للشركات الأردنية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وذلك ضمن سعيها لجعل القطاع مركزا إقليميا في المنطقة تنفيذا للرؤية الملكية السامية.
وقدم شكره للشركاء والداعمين والذين ساهموا بشكل كبير في نجاح المعرض.

أهمية المشاركة في معرض (JOITED)

واكدت الشركات المشاركة في المعرض الذي أقيم على هامش الفعالية التي أطلقتها جمعية انتاج ضمن الجناح الأردني في اكسبو 2020 دبي، على أهمية المشاركة نظرا لإمكانية التشبيك مع المستثمرين والتعرف على عملاء جدد.
وقالت الرئيس التنفيذي لشركة “جوباك” مها البهو، انها قامت بتسليط الضوء على الاستراتيجية للشمول المالي والتي ساهمت بزيادة نسبة الشمول المالي في المملكة، خاصة مع جائحة كورونا، واضطرار الجميع للتعامل بأنظمة الدفع الالكترونية، لافتة الى شركة “جوباك” تركز على تعميم الثقافة ومشاركة الخبرات مع كافة القطاعات لرفع إمكانيات المنضمين حديثا للنظام المصرفي والمالي لتسهيل الاستخدام عليهم.
ولفتت الى أهمية العمل المصرفي المفتوح والتكنولوجيا المالية والبيانات المفتوحة، معلنة عن الذي ستطلقه الشركة قريبا وهو اعرف عميلك الكترونيا وبناء الهوية المالية الرقمية.
واشارات الى ان المشاركة في الفعالية والمعرض جاءت لتسليط الضوء على التوجه نحو رقمنة الأنظمة المالية والمصرفية والخدمات المالية.
وبدورها، قالت مديرة التسويق في شركة الارتقاء للجودة والتكنولوجيا “Aspire Services”، ريما علي، ان مشاركتهم في فعالية والمعرض بهدف دراسة إمكانية التوسع في السوق الاماراتي، خاصة وان فعالية انتاج كانت أكبر تجمع لشركات تكنولوجيا المعلومات في دبي خلال تلك الفترة، الامر الذي يعطي فرصة أكبر لزيادة التشبيك والتواصل.
ومن جهته، ثمن امين الخوالدة من شركة نايتل، جهود جمعية انتاج في إقامة الفعالية والمعرض، لافتا الى ان مشاركته في المعرض للترويج للشركة امام المستثمرين والشركات العالمية.
ومن جهته، أكد روبرت حداد من شركة جوردي لايت، أهمية المشاركة في الفعالية والمعرض، خاصة وان الجناح الأردنيّ أتاح الفرصة للالتقاء بالمستثمرين والشركات العالمية.
وبدورها، قالت المؤسس لشركة سمارت جرين، سلمى عمايري، ان مشاركتها في الفعالية والمعرض مكنتها من التشبيك مع العديد من الشركات التكنولوجية والمستثمرين المتواجدين في اكسبو، بالإضافة للاطلاع على التكنولوجيا الحديثة المستخدمة في العالم.
الى ذلك، قال مؤسس شركة الحقيبة الذكية انس الكدش، ان فعالية جمعية انتاج اتاحت لهم تطوير أفكارهم وفرصة اللقاء والتشبيك مع المستثمرين المشاركين في اكسبو.
ومن جهتهم، قال رئيس مجلس إدارة شركة مايند روكتس محمد الكيلاني، ان مشاركتهم في الفعالية اكتملت بفائدتين، الأولى: تتمثل في اتاحة الفرصة للتعرف على الشركات الأردنية في الامارات والتشبيك معهم وفتح افاق تعاون مستقبلية، أما الثانية فهو إمكانية التعاون مع شركاء من العالم والتشبيك معهم.
ومن جهته، قال هيثم مرعي من شركة طلال ابوغزالة للتقنية، ان المشاركة في المعرض اتاحت الفرصة لعرض منتجات ذات جودة عالية تنافس المنتجات الأجنبية وبسعر جيد خصوصا في مجالات تصنيع الحواسيب المحمولة والهواتف النقالة.
إبراهيم بريجة من شركة دكتور جي تي، أكد ان الفعالية مكنتهم من التعرف على كثير من العملاء المحتملين، بالإضافة لشركاء قد يصبحوا موزعين لشركته.
المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة ايون احمد المجالي، اكد ان الفعالية مكنتهم من التشبيك مع مستثمرين وعملاء، بالإضافة لإمكانية فتح فرص مستقبلية في الامارات.
وأما عادل جلجولي من شركة ستار فيس، أكد أهمية المشاركة في عرض ما تقدمه شركتهما في مجال التواصل الاجتماعي.
وبدوره، قال سطام الفايز من شركة كادر، ان تجربة مشاركته بفعالية انتاج كانت تعليمية ومفيدة، بالإضافة لإمكانية التشبيك مع المستثمرين.
وقال علاء الدين الخواجة من شركة صقر، ان فعالية جمعية انتاج كانت بيئة مثالية لتبادل الخبرات والثقافات وعرض الأفكار واكتساب اهم المهارات التي تحتاجها كافة الشركات الناشئة.
ومن جهته، قال مؤسس شركة “زينة (Xina AI)”، ساري حويطات، ان مشاركته في فعالية انتاج بالإضافة للمعرض، تعتبر فرصة مهمة لكافة الشركات الناشئة وذلك من اجل التشبيك مع رجال اعمال ومستثمرين أردنيين في الامارات، بالإضافة للتواصل مع عملاء محتملين في السوق الاماراتي، مؤكدا ان هذه المشاركة سيكون لها نتائج إيجابية مستقبلا.
وفضلا عن ذلك، قالت بسمة عريقات من شركة منازل كن، ان مشاركتهم في المعرض والفعالية جاء لاستغلال الفرصة للالتقاء مع تجمع لشركات تكنولوجيا المعلومات الأردنية والإقليمية وحتى الدولية، مؤكدة ان المعرض أتاح فرصة التواصل مع مشتركين وعملاء محتملين.
وعلاوة على ذلك، قالت رئيسة جمعية ابداع مها درويش، ان فعالية انتاج كانت فرصة كبيرة للمشاركين لزيادة التشبيك والتواصل، مقدمة شكرها لجمعية “انتاج” على إقامة الفعالية والمعرض بالإضافة للتنظيم الجيد وإعطاء الجميع المعلومات الكافية.
وبدوره، قال زيد عبابنة من شركة الذكاء الصناعي لتكنولوجيا المعلومات (InfotoIntell)، ان فعالية انتاج استطاعت جمع المستثمرين والشركات الناشئة والعملاء المحتملين في مكان واحد، بالإضافة لزيادة التشبيك مع العديد من المشاركين في اكسبو
الى ذلك، قال السيد أشرف القضاة من شركة التجديد لتصميم وتطوير المواقع ان المشاركة كانت ناجحة ضمن أربعة محاور، أولها: التشبيك مع الشركات الرئيسية في قطاع تكنولوجيا المعلومات، وثانيها: فرصة الالتقاء مع ممثلي الصناديق الاستثمارية، وثالثا: الالتقاء مع رياديي الاعمال، وأخيرا فرصة اللقاء مع العملاء المحتملين والتسويق لمنتجات الشركات.
وكان قد افتتح أمين عام وزارة الاستثمار، المفوض العام للجناح الأردني في إكسبو 2020 دبي زاهر القطارنة، بحضور رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج عيد أمجد صويص، المعرض المقام في الجناح الأردني في أكسبو 2020 دبي.

Read More

القطاع الخاص يتولى زمام المبادرة بالورشة الاقتصادية الوطنية 

 

وأوضح العين الزعبي، عضو لجنة الزراعة والمياه في الورشة الاقتصادية، أن المعالجة التي تتم في قطاع الزراعة تكون تحت مظلة الاقتصاد الكلي، مبينا أن 14 لجنة تحاول أن تتقدم بقطاعاتها في إطار تنمية الاقتصاد الكلي.
وبين أن تنمية الاقتصاد الكلي تتم من خلال التشابك بين القطاعات الاقتصادية المختلفة، مشيرا إلى أن جانبا من نقاشات لجنة قطاع الزراعة في الورشة ركزت على الأمن الغذائي وربطه بالتغيير المناخي ومدى تأثيره على الزراعة. وأكد أنه تم مناقشة جملة متصلة من القضايا، بهدف إعطاء دفعة قوية لتنمية ونمو الاقتصاد الكلي، من أجل خلق فرص عمل جديدة، وتخفيف آثار الفقر على المجتمع. وعبر عن أمله بأن تصل القطاعات كافة إلى رؤية واضحة لكل قطاع لتنسجم مع الرؤية الكلية للاقتصاد، بالتالي سيحدث انسجام مع عمليات محركات النمو أو السياسات التنموية، مبينا أن تحرك القطاعات يجب أن يكون في نفس الاتجاه بحيث تدفع القطاعات مع بعضها البعض، وثم يتحرك الاقتصاد الكلي.
من جانبه، أعرب رئيس هيئة المديرين لجمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “إنتاج” أمجد عيد صويص، عن تفاؤله وارتياحه لسير العمل في الورشة، وخصوصا أنها تحظى برعاية ملكية، ويشارك فيها أصحاب خبرات وكفاءات.
واوضح ان ما يختلف بهذه الورشة هو أنها مقسمة لأيام وأهداف محددة، إذ ناقشت لجنة تكنولوجيا المعلومات -وهو عضو فيها- في اليوم الأول، واقع القطاع والتحديات التي يعاني منها، وشخصت المشاكل وأسبابها وآثارها، إضافة إلى عوامل النجاح المطلوبة للقطاع بعد عشرة أعوام من عمر الخطة، والفرص التي يمكن أن تدعم القطاع على المدى القصير والمتوسط والبعيد.
وأشار صويص إلى أن اليوم الأول، مثّل لبنة أساسية، للبناء على نتائجها في الجلسات المقبلة للورشة، من حيث مناقشة الفرص وتبويبها بحسب الأولويات، حتى الوصول لرؤية محددة لكل قطاع، لها خطط استراتيجية محددة بأنظمة قياس ومتابعة، توضح مدى التقدم في الإنجاز.
ولفت إلى أن قطاع تكنولوجيا المعلومات على وجه التحديد، تنبع أهميته من كونه ممكناً لكل القطاعات الأخرى، بما يولّد المزيد من فرص العمل فيها.
وأكد أن الأسلوب المتبع بالورشة، مختلف عن أي شيء سبقه، بهدف الخروج بخطة مرتبطة بالوطن وليس بمؤسسات أو أشخاص، تكون عابرة للحكومات، ولها أداة قياس واضحة، مبينا أن مخرجات الورشة، ستعطي رؤى مستقبلية ضمن خطوط عريضة، وقواسم ومقترحات مشتركة، وسينبثق عنها لاحقاً برامج وخطط ومشروعات تفصيلية. من جهتها، قالت الكاتبة والناشرة في أدب الأطفال المهندسة فلورا مجدلاوي، إن الانطباعات الأولية جيدة جدا، والحقيقة ما يجرى مهم جدا، أن نجلس كأبناء وطن ونتشاور ونتناقش، ونحدد أولوياتنا في العمل وفرصنا وكذلك نكتشف التقاطعات بيننا.
وأضافت أن ما يميز قطاع الصناعات الإبداعية أنّ جيل الشباب هو من يسيطر على المشهد، ما يعني مشاركة دماء جديدة في التخطيط وضخ أفكار عصرية مواكبة. وتابعت مجدلاوي، “من منظوري كناشرة، وتحديدا في مجال أدب الطفل، وهو قطاع حديث العهد نسبيا في الأردن، فأنا سعيدة جدا بالاعتراف الرسمي بأهمية هذا القطاع، وضرورة إدراجه في التخطيط الاستراتيجي للدولة، إذ أنه حتى الآن يستند إلى تجارب ومبادرات فردية لكنها غير كافية لاحتياجات الطفل الأردني وتلبية متطلبات التنشئة السياسية والاجتماعية وأهدافها في الدولة”. ولفتت إلى تفعيل دور الأدب الأردني بشكل عام في النمو الاقتصادي، بدعم صناعة المحتوى الأدبي وترويجه محليا وعالميا بما ينعكس إيجابيا على قطاعات أخرى كالسياحة وصناعة الأفلام وغيرها، والأهم كذلك على ترويج صورة إيجابية للأردن في العالم عبر الأعمال الأدبية.
بدوره، أكد رئيس جمعية إدامة للطاقة والمياه والبيئة الدكتور دريد محاسنة، أن جميع النقاشات التي تدور بالورشة الاقتصادية تشمل مختلف القطاعات الحيوية التي تهم المواطن الأردني، مضيفا أن المقصود من هذه الورشة رفع سوية مستوى معيشة الفرد، وتحقيق نمو اقتصادي على جميع الأصعدة. واضاف انه يجب العمل على توفير المزيد من كميات المياه المناسبة سواء من خلال الاستثمار من قبل القطاع الخاص، أو بموارد وتقنيات جديدة كاستخدام الطاقة المتجددة وتحلية المياه، وذلك ليشعر المواطن بالراحة لوفرة المياه واستمراريتها سواء أكانت لقطاعات منزلية، زراعية، وصناعية وغيرها. وشدد الدكتور محاسنة على ضرورة توفير فرص عمل للخريجين من خلال تخصيص استثمارات في جميع القطاعات المتداخلة، مشيرا إلى أن الورشة شملت مراجعة لمختلف القطاعات بما فيها التعليم، إضافة إلى مواءمة القطاعات مع بعضها مثل الطاقة مع المشروعات النظيفة، حيث تم طرح تساؤلات ومناقشتها ضمن منحى اقتصادي جديد.

بحسب مانشر في (بترا)

زين تواصل مبادراتها وتُطلق مكتبة رقمية لتعلّم لغة الإشارة الأردنية

تزامناً مع اليوم العالمي للسمع الذي يُصادف الثالث من شهر آذار من كل عام، وفي إطار برنامجها (WEABLE) الذي يُعنى بدمج وشمول الأشخاص ذوي الإعاقة ضمن كادرها الوظيفي؛ أطلقت شركة زين الأردن مكتبتها الرقمية عبر قناتها على اليوتيوبwww.youtube.com/c/ZainJordanTV() لتعليم أساسيات ومبادئ لغة الإشارة الأردنية.

وتحتوي مكتبة زين الرقمية على دروس مصوّرة يقدّمها مدربون وخبراء في لغة الإشارة، وتتضمن مقاطعاً وشرحاً مفصّلاً للمفردات والتعابير الأساسية في لغة الإشارة، لمساعدة الراغبين بتعلم هذه اللغة ومن كافة المستويات على احتراف الكلمات الأساسية والمهمة، والتي يحتاجونها أثناء التعامل مع الأشخاص من فئة الصُّم، كما تتناول كيفية إيصال المعلومات من خلال لغة الإشارة للصم، حيث تُتيح زين من خلال مكتبتها الرقمية مواد تعليمية مجانية وعالية الجودة.

وتأتي هذه الخطوة من جانب زين انطلاقاً من إيمانها الراسخ بضرورة دمج وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع، ونشر ثقافة لغة الإشارة، والمساهمة في توعية الأفراد حول كيفية التعامل مع الأشخاص الصُّم من خلال تعلّم أساسيات لغة الإشارة، ويجدر بالذكر أن زين كانت قد أطلقت خلال العام 2021 مكتبة رقمية تعليمية للغة الإشارة الأردنية عبر المنصّة التعليمية الخاصة بموظفي الشركة؛ ليتمكنوا من التواصل مع زملائهم من فئة الصُّم داخل الشركة من جهة، وتقديم خدمة أفضل لعملائها الصُّم من جهةٍ أخرى.

وعملت شركة زين على إطلاق وتخصيص العديد من الخدمات والمبادرات لفئة الصم، كخط “البسمة MIX” المخصص لفئة الصُم، الذي أطلقته الشركة بخطوة سبّاقة وللمرة الأولى على مستوى المملكة في العام 2015، والذي يمنح دقائق اتصال لمكالمات الفيديو، إضافة إلى ربطه مع مركز القيادة والسيطرة في مديرية الأمن العام على رقم الطوارئ 114، كما توفر زين -ومن خلال مركزها لخدمات المشتركين المخصص للصم- خدمات الدعم الفني والتقني والرد على استفسارات المشتركين من فئة الصم من مستخدمي هذا الخط عبر الرقم 1414 من خلال مكالمات الفيديو.

كما كانت شركة زين شريكاً في مبادرة “خط الطوارئ للصُم” التي حازت على المرتبة الأولى في برنامج Zero Project On Inclusive Education ICT، حيث كانت هذه المبادرة نتاجاً للشراكة بين المجلس الأعلى لشوون الأشخاص ذوي الإعاقة ومركز القيادة والسيطرة في مديرية الأمن العام وشركة زين، والذي يوفر خدمة التواصل المباشر للصم مع الجهات المسؤولة بلغة الإشارة، كما حصلت المبادرة في العام 2018 على جائزة تكريمية من مؤسسة إيسل في مقر الأمم المتحدة بالعاصمة النمساوية فيينا، لتطويرها لنظام بيئي مبتكر ملائم لفئة الصم في المجتمع المحلي، فيما كانت زين أولى شركات الاتصالات على مستوى العالم التي تقوم بتدعيم موقعها الإلكتروني بخاصية المُترجم الافتراضي للصُم بتقنية الأفاتار ثلاثي الأبعاد 3D، وذلك بالتعاون مع فريق التُرجمان للغة الإشارة -Mind Rockets.

وعلى مستوى مبادرات المجتمع المحلي؛ تحرص زين على عقد دورات تدريبية مجانية مُكثفة مخصصة لفئة الصُم للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية في مراكز زين للتدريب على صيانة الأجهزة الخلوية، في حين قامت الشركة بالتبرع بعدّة قواقع لمبادرة سمو ولي العهد “سمع بلا حدود” للأطفال المصابين بالإعاقة السمعية، وتقوم زين وبشكل دوري بتنظيم وإقامة أيام طبية مجانية من خلال عيادة زين المجانية المتنقلة للأطفال لفئة الصم في مدارس مختلفة في المملكة ، كما تطلق الشركة حملات توعوية متنوعة تشمل لغة الإشارة من خلال وسائل الإعلام المتعددة ومنصات التواصل الاجتماعي الخاصة بالشركة، بالإضافة إلى تجهيز وتهيئة مباني ومعارض الشركة لاستخدام الأشخاص ذوي الإعاقة، حيث تم الانتهاء من تجهيز المباني الرئيسية وتهيئة المعرض الرئيسي كذلك بنسبة كبيرة جداً، ويجري استكمال العمل قريباً في باقي المعارض.

ووفرت الشركة من خلال برنامجها WEABLE بيئة عمل حاضنة ودامجة للأشخاص ذوي الإعاقة، حيث تم تقييم جاهزية مباني الشركة، والعمل على تهيئة كافة مرافقها بالتنسيق مع المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة لتتناسب مع الأشخاص ذوي الإعاقة، وقامت الشركة ببناء وتركيب المنحدرات لمستخدمي الكراسي المُتحركة، وتجهيز مصاعد مهيأة تسمح بسهولة حركة الكراسي المتحركة، ولوحة تحكّم مزودة بأزرار منخفضة، ونظام صوتي ناطق للإعلام عن الطوابق، كما عملت على تهيئة دورات المياه، وأضافت زين السلالم المزخرفة في مبانيها لتسهيل حركة الأشخاص ذوي الإعاقة البصرية، ووضعت علامات إرشادية بارزة في الممرات، ووضعت شواخص وإنارات تدل على أماكن اصطفاف السيارات، كما تبنّت زين أحدث تقنيات وأدوات التكنولوجيا المُساعِدة للتسهيل على الموظفين ذوي الإعاقة في أداء وإنجاز أعمالهم بشكل أمثل، كما تحرص زين على عقد ورش عمل وجلسات توعوية بشكل دوري ومنتظم حول دمج الأشخاص ذوي الإعاقة وأنواع الإعاقات وكيفية التعامل معها، كما طوّرت كافة البرامج والدورات التدريبية الخاصة بالموظفين لتصبح دورات تدريبية دامجة وشاملة.

Read More

شراكة استراتيجية تجمع زين الأردن وانفوبيب لتقديم حلول تقنية مبتكرة في الأردن

  

  ضمن خططها  التوسعية للتحوّل الرقمي وتقديم أحدث الخدمات وحلول الأعمال الرقمية؛ وقّعت شركة زين  الأردن اتفاقية شراكة استراتيجية مع انفوبيب، الشركة العالمية الرائدة في مجال الخدمات التفاعلية وأنظمة إدارة الاتصالات السحابية، لتقوم انفوبيب من خلالها بتوفير حلول تقنية ورقمية تعتمد على الحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي لخدمة العملاء.  وجرى توقيع الاتفاقية على هامش المعرض والمؤتمر العالمي للاتصالات المتنقلّة MWC 2022، الذي يُعقد في مدينة برشلونة في الفترة الممتدة بيت 28 شباط ولغاية 3 آذار من العام الحالي، حيث وقعها عن شركة زين الأردن الرئيس التنفيذي فهد الجاسم، وعن شركة انفوبيب رئيسها التنفيذي سيلفيو كوتيك.

وستُوفّر منصة انفوبيب لشركة زين منصة موحّدة تشمل روبوت محادثة مدعّم بتقنيات الذكاء الاصطناعي ومصمم لمحاكاة التواصل البشري، ومركز اتصال سحابي رقمي ونظام متكامل لخدمة العملاء بشكل متطوّر، الأمر الذي سيتيح لشركة زين طرح وتوفير حلول اتصالات متقدّمة  للارتقاء بتجربة العملاء الرقمية الاستثنائية والسلسة عبر كافة القنوات المتعددة التي تستخدمها الشركة لخدمة عملائها، مثل تطبيقات الرسائل القصيرة والصوت والبريد الإلكتروني وتطبيقات المحادثة الحديثة، كما ستتيح زين عبر هذه الخدمة لزبائنها من قطاع الأعمال في الأردن إمكانية التعرّف على احتياجات العملاء وتقديم ردود دقيقة على استفساراتهم مباشرةّ بشكل آمن وبوقت أقصر عبر منصة اتصال سحابية موحّدة ومتكاملة، تعمل على أتمتة  وتوثيق بيانات العملاء.

وترسّخ هذه الشراكة ريادة شركة زين لسوق الاتصالات وحلول الأعمال والخدمات الرقمية، وخبرة انفوبيب العالمية الواسعة في ابتكار حلول متعددة لقنوات الاتصال الرقمي، وذلك عبر تفعيل منصة انفوبيب الكاملة للخدمات السحابية وطرحها للسوق المحلي لمساعدة الشركات في قطاعات مختلفة على التحول الرقمي، بهدف تحسين التجربة الرقمية بشكل تفاعلي وغير منقطع وعبر قنوات اتصال متاحة ومنتشرة تستخدم بشكل يومي.

وقد أثبتت حلول انفوبيب نجاحاً عالمياً مع الشركات حول العالم، وأيضاً من خلال شراكات استراتيجية مماثلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مما دفع زين لاختيار منصة انفوبيب وضم حلولها السحابية إلى باقة خدمات “زين أعمال” وإعادة طرحها للسوق المحلي الأردني تحت علامة زين الأردن التجارية.

وتأتي هذه الشراكة من جانب شركة زين الأردن لتعزيز دور الشركة ورؤيتها في التحوّل الرقمي، لتواصل دورها الطليعي في إطلاق ونشر المزيد من الحلول والخدمات المُبتكرة التي تواكب التطورات وآخر الابتكارات التكنولوجية التي يشهدها العالم، وبما يلبي تطلعات زبائنها من أفراد ومؤسسات، لتواصل زين ريادتها في سوق الاتصالات وحلول الأعمال في الأردن.

وختم سيلفيو كوتيك ، الرئيس التنفيذي لشركة إنفوبيب

“يشرفنا أن يتم اختيارنا من قبل شركة زين واختيار منصة انفوبيب الكاملة للاتصالات السحابية لربط العلامات التجارية في الأردن بعملائها بعد أن أصبحت التفاعلات عن بُعد هي القاعدة في حوسبة المؤسسات ونحن نتطلع إلى شراكة ناجحة وطويلة الأمد بين زين وانفوبيب “

Read More

“أورنج الأردن وإنتاج تطلقان جائزة “ملهمة التغيير باستخدام العالم الرقمي

تحت مظلة مبادرة سيدات الأعمال في قطاع تكنولوجيا المعلومات “SHETECHS”، أطلقت أورنج الأردن وجمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات “إنتاج” جائزة “ملهمة التغيير باستخدام العالم الرقمي”، للاحتفاء بالرياديات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتشجيعهن.

وتهدف الجائزة، التي يتزامن إطلاقها مع يوم المرأة العالمي 8 آذار، لإتاحة فرصة أكبر أمام السيدات ممّن لهنّ بصمات في الريادة وتمكينهن من المنافسة بمشاريعهن وابتكاراتهن، ليتم لاحقاً تقييم هذه المشاريع من قبل لجنة مختصة واختيار 3 مشاريع فائزة من بين كافة المتقدّمات للجائزة.

وتشمل معايير المشاركة في الجائزة أن تكون المتقدّمة صاحبة فكرة ريادية أو مؤسِّسة أو شريكة في مشروع ما، أو رئيسة تنفيذية أو إدارية قيادية في شركة ناشئة تواصل أعمالها في الأردن، في حين تشمل أسس اختيار الفائزات مدى تأثير مشروعها اجتماعياً وبيئياً وما إذا كان يحقق مفهوم الاستدامة، بالإضافة إلى تحقيق المشروع لمعيار الابتكار والتنافسية وإمكانية تنفيذ النموذج الأولي أو أن يكون في مرحلة النمو.

ويمكن للراغبات في التقدّم للجائزة زيارة حسابات “إنتاج” وأورنج الأردن عبر مواقع التواصل الاجتماعي لمعرفة المزيد أو زيارة الموقع الإلكتروني الخاص بالجائزةhttps://intaj.net/shetechs-iwd/ ، علماً أن الموعد النهائي للتقديم في نهاية شهر آذار الحالي وأن إعلان النتائج سيكون في نهاية شهر نيسان المقبل.

وأكد الرئيس التنفيذي لأورنج الأردن، تيري ماريني، سعي الشركة لتعزيز مساهمة المرأة الرائدة في التنمية وتقدير إنجازاتها وتشجيعها، فضلاً عن تمكين المزيد من الشابات والسيدات من تسخير طاقاتهن وتحقيق التميّز، خاصة في القطاع الرقمي، انطلاقاً من دور أورنج كمزوّد رقمي رائد ومسؤول يلتزم بالشمول الرقمي، لافتاً إلى أن المساواة بين الجنسين في كافة المجالات تشكّل إحدى أهم أولويات الشركة.

وبيّن ماريني أن أورنج تواصل تمكين المرأة داخل الشركة وخارجها، بما في ذلك تعزيز وصولها إلى المناصب القيادية وتقدّمها المهني والمساواة بين الجنسين، والبرامج المستدامة التي تمنح السيدات في مختلف أنحاء المملكة فرصة اكتساب المهارات الرقمية والريادية المطلوبة مجاناً ضمن استراتيجية الشركة للمسؤولية الاجتماعية.

وأضاف ماريني أن النساء يمثلن 25.2% من موظفي الشركة، فيما وصلت نسبة السيدات في المناصب الإدارية إلى 20.9%، مع وجود سيدتين في اللجنة التنفيذية، عدا عن حصول الشركة لمرتين على شهادة المعيار الدولي الأوروبي للمساواة بين الجنسين GEEIS من قبل Bureau Veritas، وهو معيار عالمي لتعزيز ثقافة المساواة الجندرية في مكان العمل، حيث قامت الشركة بتحسين أدائها فيه وحققت نتيجة 4 من 5.

من جانبها، أكدت عضو هيئة المديرين ورئيسة مبادرة “SHETECHS” في جمعية “إنتاج”، السيدة ربى درويش، على أهمية هذه الجائزة في التعبير عن مدى الجهود الكبيرة التي تبذلها المرأة في عملها وفي المجتمع، لافتة إلى أن الجوائز من هذا النوع من شأنها تشجيع النساء في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأشارت درويش إلى أن المرأة لها دور ريادي بارز، لا سيما في مجال تحويل الأفكار الإبداعية إلى مشاريع قابلة للتنفيذ في كافة القطاعات، وعلى رأسها الصحة والتعليم والتنمية المستدامة والتكنولوجيا، مؤكّدةً على كفاءة وخبرة المرأة العاملة في القطاع وقدرتها على الابتكار والإبداع، نظراً للمهارات العلمية والعملية التي تمتلكها المرأة في الأردن بسبب الدرجات العلمية الحاصلة عليها.

وشددّت درويش على أن الجمعية ستواصل العمل على زيادة نسبة مساهمة المرأة في القطاع، باعتبارها مساهماً في عملية التحوّل إلى اقتصاد رقمي.

يشار إلى أن “SHETECHS” مبادرة أطلقتها “إنتاج” لتشبيك السيدات الخريجات مع شركات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بهدف تسهيل وإيجاد وظائف لهن، بعد اكتسابهن المهارات اللازمة للعمل من خلال التكنولوجيا واستخدام الإنترنت.

Read More

شركة الدائرة الخضراء تنضم كشريك وراعي الامن السيبراني في مؤتمر ومعرض إدارة المرافق

يسر شركة الدائرة الخضراء عن اعلان انضمامها كشريك و راعي الأمن السيبراني في معرض    (facilities management conference and expo) المزمع عقده في العاشر من ايار 2022 و لمدة يومين  في قاعات اكسبو زارا

المعرض سيكون بتنظيم شركة الأولى لتنظيم المؤتمرات و الفعاليات و بدعم من السادة وزارة الاقتصاد الرقمي و الريادة ،غرفة تجارة الأردن،وزارة الصحة الأردنية و العديد من مؤسسات الدولة و الشركات المحلية و العالمية .كما ستقدم الدائرة الخضراء متحدثين وخبراء عالميين من شركائها في مجال الامن السيبراني بمختلف المجالات في تقديم الحلول الأمنية و البرمجية.

المدير الإقليمي لشركة “ويب هلب” الأردن يتحدث عن قطاع الدعم عن بعد

المدير الإقليمي لشركة “ويب هلب”- الأردن، السيد وعد الحوامدة يتحدث لموقع techxarabic عن قطاع الدعم عن بعد خلال فعالية الابتكار والتكنولوجيا والريادة الاردنية في دبي – JOITED

لمتابعة الحديث

تمديد فترة تقديم الطلبات لحاضنة أعمال حمايتك

 

قررت جمعية شركات تقنية المعلومات والاتصالات الاردنية “إنتاج” مؤخرا تمديد فترة استقبال الطلبات للالتحاق بالنسخة الثانية من برنامج حاضنة الاعمال المتخصصة بدعم الشركات الناشئة في مجال الأمن السيبراني “حمايتك” حتى تاريخ من شهر اذار (مارس) الجاري بعد ان كان مقررا انتهاء الفترة نهاية الشهر الفائت.
وقالت الجمعية في ردها على استفسارات لـ “الغد” بان التمديد جاء لإتاحة الفرصة امام الشركات الناشئة الاردنية المتخصصة في مجال الامن السيبراني للالتحاق والاستفادة من الدعم المقدم من حاضنة الأعمال “حمايتك” التي انطلقت في اولى برامجها خلال العام الماضي.
واكدت الجمعية أنه بعد فتح باب التسجيل للشركات المتخصّصة في الأمن السيبراني سيجري اختيار المؤهلة منها للاستفادة من برنامج تسريع الاعمال التابع لحاضنة “حمايتك” والبدء بتنفيذ البرنامج بعد شهر رمضان.
وقالت الجمعية ان النسخة الثانية من برنامج “حمايتك” لتسريع الاعمال تستهدف اختيار بين 5 إلى 7 شركات ناشئة متخصصة في مجال الامن السيبراني للاستفادة من مزايا هذا البرنامج الذي يهدف إلى تقديم الارشاد والتوجيه والدعم لتحويل الافكار او الشركات الناشئة إلى شركات قادرة على النمو والتوسع والمساهمة في الاقتصاد ودعم مفهوم الامن السيبراني الذي يعد واحدا من المحاور الاساسية للتحول الرقمي في المملكة.
وتشرف جمعية “انتاج” على حاضنة أعمال “حمايتك” مع مجلس الشركات الناشئة، بالشراكة مع زين الأردن ومنصة زين للإبداع (ZINC)، وبدعم وتمويل من صندوق ريادة الأعمال الأردني، وهي تهدف منذ انطلاقتها وبدء عملها العام الماضي إلى دعم 15 شركة ناشئة تعمل في مجال الامن السيبراني خلال عامين، حيث جرى اختيار ودعم 3 شركات في النسخة من برنامجها لتسريع الاعمال.
وينفذ برنامج تسريع الأعمال لـ “حمايتك” على مدار ستة أشهر، بحيث يجري استقبال ودعم 5 شركات في كل برنامج، مشيرا إلى ان موضوع الأمن السيبراني يعد من المواضيع المهمة اليوم في العالم ككل وليس ضمن نطاق المملكة، حيث جاء إنشاء الحاضنة نتيجة ارتفاع الطلب على التكنولوجيا وتزايد أخطار استخدامها من حيث الهجمات السيبرانية على الشبكات والمؤسسات في آن معا.
وستلعب الحاضنة دورا اساسيا بالتركيز على إيجاد الحلول الوقائية والرادعة للهجمات السيبرانية من خلال دعم وتأهيل 15 شركة ناشئة تعمل على منتجات وحلول إبداعية مبتكرة في مجال الأمن السيبراني ليس للسوق المحلية فقط ولكن للمنطقة والعالم، وخصوصا ان النمط السائد في الشركات العاملة في هذا المجال بالأردن ودول المنطقة هو إعادة بيع الحلول والمنتجات وليس ابتكار حلول جديدة.

بحسب مانشر في صحيفة الغد 

اللجنة الأولمبية الأردنية تُجدد اتفاقية الرعاية مع شركة زين

 

جدّدت اللجنة الأولمبية الأردنية وللعام السابع على التوالي اتفاقية الرعاية مع شركة زين الأردن، لتكون زين بموجبها الراعي الذهبي للجنة؛ لمساندة جهود اللجنة في دعم الرياضيين الأردنيين وضمان جاهزيتهم للمنافسة على المستوى الدولي.

وتم توقيع الاتفاقية أمس الأحد في مقر شركة زين، حيث وقّعها عن اللجنة الأولمبية الأردنية الأمين العام ناصر أيمن المجالي، وعن شركة زين الأردن رئيسها التنفيذي فهد الجاسم.

وستقدّم زين بموجب هذه الاتفاقية دعماً نقدياً للجنة الأولمبية الأردنية، إضافةً إلى ١٥ منحة دراسية للرياضيين المستفيدين من برامج اللجنة الأولمبية الأردنية وبرنامج الإعداد الأولمبي.

وتأتي هذه الخطوة من جانب شركة زين في إطار مسؤوليتها الاجتماعية وحرصها المتواصل على دعم قطاع الرياضة الأردني، حيث تقّدم زين دعمها للعديد من الأندية واللاعبيين البارالمبيين الأردنيين ولاعبي الرياضات الفردية المختلفة من عدّة أعمار، كما تُواظب على إقامة العديد من الفعاليات والأنشطة الرياضية في مختلف محافظات المملكة، إلى جانب تقديم رعايتها لمختلف الفعاليات والبطولات المحلية، لتواصل زين مساندتها للشباب الأردني في مختلف المجالات ليكونوا خير مثال، وليساهموا في رفع اسم الأردن في كل المحافل.

وأشاد الأمين العام للجنة الأولمبية الأردنية بتجديد الاتفاقية مع شركة زين مؤكداً أهمية هذه الشراكة مع شركة زين وسعيها المتواصل لدعم أبطال وبطلات الأردن والرياضة الأردنية ككل ومساندتها على تحقيق الإنجازات المميزة للوطن. كما أشار “المجالي” إلى أهمية مثل هذه الشراكات التي تبرمها اللجنة الأولمبية الأردنية مع مختلف القطاعات مُثمناً دورها في دعم الرياضة والرياضيين الأردنيين.

رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج يتحدث عن مشاركته في ورشة العمل الاقتصاديّة الوطنية

لقاء رئيس هيئة المديرين في جمعية انتاج السيد عيد أمجد الصويص مع التلفزيون الاردني للحديث عن مشاركته في ورشة العمل الاقتصاديّة الوطنية في الديوان الملكي – قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ممثلا عن جمعية انتاج

لمتابعة اللقاء